EN
  • تاريخ النشر: 21 أكتوبر, 2009

احتمال إجراء لقاء مع فريق محلي ريال مدريد يفضل المغرب لفترة الإعداد الشتوية

ريال مدريد يفضل الإعداد الشتوي بالمغرب

ريال مدريد يفضل الإعداد الشتوي بالمغرب

تجري شركة معتمدة للوسائط الرياضية بإسبانيا اتصالات مكثفة من أجل تنظيم جولة قصيرة للنادي الملكي ريال مدريد بالمغرب، في فترة التوقف الاستثنائي الشتوي أو قبل بداية الموسم الكروي المقبل، في إطار تحضيرات النادي لمختلف الاستحقاقات.

تجري شركة معتمدة للوسائط الرياضية بإسبانيا اتصالات مكثفة من أجل تنظيم جولة قصيرة للنادي الملكي ريال مدريد بالمغرب، في فترة التوقف الاستثنائي الشتوي أو قبل بداية الموسم الكروي المقبل، في إطار تحضيرات النادي لمختلف الاستحقاقات.

ووضع نادي ريال مدريد ثقته في شركة "ملتميديا الرياضة" بعد النجاح الكبير للجولة التي نظمت له بالولايات المتحدة الأمريكية في الصيف الحالي، وبالضبط في الفترة ما بين الـ20 من يوليو/تموز وحتى الـ19 من أغسطس/آب؛ حيث أجري هناك خمس مباريات ودية إعدادية، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "المساء" المغربية اليوم الأربعاء الـ21 من أكتوبر/تشرين الأول.

وأبلغ نادي ريال مدريد -من خلال مدير تسويقه "لورينزو بيراليس"- مسؤولي شركة التسويق "فوتبول توب ايجانت" من خلال فرعها "ملتميديا الرياضةشكر النادي بعد النجاح الكبير للجولة الترويجية بكندا والولايات المتحدة الأمريكية فاتحا المجال أمام مزيد من التعاون لتنظيم فترات إعداد للاعبين في الموسم الجديد.

وحدد النادي الإسباني أن تكون الجولة المقبلة أو المباراة الودية يوم الـ21 من ديسمبر/كانون الأول 2009، أو في الفترة ما بين الأول من أغسطس/آب والعاشر منه من عام 2010، على أن تكون الجولة في منطقة غرب المتوسط، مع تفضيل خاص للمغرب في ظل توافر قاعدة جماهيرية كبيرة للناي الملكي.

وعينت شركة "ملتميديا الرياضة" المغربي عبد النبي الدراوي كممثل خاص لها بالمغرب من أجل تمثيلها في مفاوضات لتقديم عرض يستجيب لمتطلبات ريال مدريد، وفق معطيات محددة يتعهد من خلالها الريال بإحضار جميع نجومه في مقدمتهم الوافدون الجدد من كريستيانو رونالدو وكاكا واللائحة الطويلة لنجوم الفريق الأبيض.

وسبق لعبد النبي الدراوي من خلال شركة (ملتميديا الرياضة) أن أشرف على تنظيم المباراة الدولية الودية التي واجه فيها المنتخب المغربي، الذي كان يدربه آنذاك محمد فاخر، نظيره الكولومبي يوم الـ4 من يونيو/حزيران 2006 ببرشلونة، وحقق فيها الأخير الفوز بهدفين دون مقابل.

وبالنظر إلى تواجد الدراوي المتواصل بين فالنسيا وبرشلونة فقد كلف لحسن الهيلالي بإدارة التفاوض هنا بالمغرب من أجل الاتفاق على عرض متفق عليه من فريق مغربي.

وكان الفريق الملكي سافر إلى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث خاض جولة تحضيرية لانطلاق الموسم الكروي وصفت بالناجحة، على الرغم من غياب رونالدو عنها.

واختتم الفريق الملكي ريال مدريد جولته الأسيوية بعد جولته الأمريكية بلقاء منتخب نجوم تايلاند والفوز عليه بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل لا شيء.

ودار جدل في الإعلام الإسباني حول جولات ريال مدريد؛ حيث تأكد أنها لا تخلو من أرباح ومنافع مالية، لكنها قد تكون ضارة بنجوم الفريق، خاصة أن اختتام التحضيرات يجب أن ينتهي بإجراء مباريات قوية ضد أندية من العيار الثقيل.