EN
  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2010

في انتظار نتيجة برشلونة ونينيريفي ريال مدريد يتصدر "مؤقتا" بالفوز على مايوركا

ريال مدريد ثأر من مايوركا

ريال مدريد ثأر من مايوركا

تصدر ريال مدريد الترتيب مؤقتا، بعدما حسم مواجهته القوية مع ضيفه مايوركا، بالفوز عليه بهدفين نظيفين مساء الأحد على ملعب "سانتياجو برنابيو" في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني.

  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2010

في انتظار نتيجة برشلونة ونينيريفي ريال مدريد يتصدر "مؤقتا" بالفوز على مايوركا

تصدر ريال مدريد الترتيب مؤقتا، بعدما حسم مواجهته القوية مع ضيفه مايوركا، بالفوز عليه بهدفين نظيفين مساء الأحد على ملعب "سانتياجو برنابيو" في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني.

ووضع ريال مدريد غريمه برشلونة تحت الضغط قبل مباراة الأخير مع مضيفه تينيريفي لاحقا، وذلك بعدما رفع رصيده إلى 41 نقطة في الصدارة، بفارق نقطة عن النادي الكتالوني، علما أن فريق العاصمة كان بإمكانه أن يتربع على الصدارة في المرحلة السابقة، إلا أنه لم يستفد من سقوط غريمه في فخ التعادل مع فياريال (1-1)، فتعادل بدوره سلبيا مع أوساسونا.

واستعاد ريال مدريد في مباراة اليوم خدمات نجم وسطه البرازيلي كاكا، الذي غاب عن النادي الملكي منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بعد إصابته في مباراة الـ"كلاسيكو" أمام برشلونة (صفر-1)، كما عاد إلى صفوف النادي الملكي لاعب وسطه المخضرم جوتي، الذي جلس على مقاعد الاحتياط، بعد أن غاب عن الملاعب منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي بسبب الإصابة التي تعرض لها خلال الهزيمة المذلة أمام الكوركون من الدرجة الثالثة صفر-4 في مسابقة الكأس.

في المقابل، افتقد فريق المدرب الشيلي مانويل بيليجريني المدافع سيرجيو راموس ولاعب الوسط الفرنسي لاسانا ديارا بسبب الإيقاف، والمالي مامادو ديارا لمشاركته مع منتخب بلاده في كأس الأمم الإفريقية.

وضرب ريال الذي خسر في المواجهتين الأخيرتين له مع مايوركا في "سانتياجو برنابيو" باكرا؛ حيث افتتح التسجيل منذ الدقيقة 8 بهدف رائع للأرجنتيني جونزالو هيجوين، الذي وصلته الكرة على الجهة اليسرى بتمريرة من تشابي ألونسو، فأطلقها قوسية بيسراه من خارج المنطقة إلى الزاوية اليمني العليا لمرمى الضيوف، مسجلا هدفه الخامس -في المباريات الخمس الأخيرة- والثاني عشر هذا الموسم، ليلحق بمهاجم فالنسيا دافيد فيا إلى صدارة ترتيب الهدافين.

وكاد مايوركا أن يدرك التعادل بعد دقيقة واحدة، عندما لعب أريتث أدوريث كرة عرضية متقنة إلى الأوروجوياني جونزلو كاسترو إيريزابال، المتواجد على القائم الأيمن، لكن رأسية الأخير مرت قريبة جدًّا من القائم.

ورد صاحب الأرض بفرصتين للبرتغالي كريستيانو رونالدو وكاكا، الأولى جاءت من تسديدة قوية علت العارضة (13)، والثانية بعدما تبادل البرازيلي الكرة مع زميله البرتغالي قبل أن يسدد فوق العارضة أيضا. ومع بداية الشوط الثاني، نجح ريال مدريد في تعزيز تقدمه، عندما لعب هيجوين كرة عرضية من الجهة اليسرى إلى القائم البعيد؛ حيث إيستيبان جرانيرو، الذي دخل في الشوط الأول بدلا من الهولندي رافايل فان در فارت المصاب، فتلقفها بطريقة رائعة وسددها "طائرة" من زاوية ضيقة داخل شباك الحارس الإسرائيلي دودو أواتي.

وواصل ريال أفضليته المطلقة، وهدد مرمى ضيفه بفرصتين إضافيتين لهيجوين، الذي تسلم تمريرة متقنة من كاكا، لكنه اصطدم بأواتي (64) الذي تدخل بعد ثوان ليبعد الكرة من أمام الهداف الأرجنتيني الذي تباطأ بعدما وصلته الكرة من رونالدو، ما سمح للحارس الإسرائيلي بحرمانه من هدفه الثالث عشر.

ثم قام بيليجريني بإخراج كاكا في الدقيقة 69 وزج بالفرنسي كريم بنزيمة بدلا منه، قبل أن يدخل جوتي في الدقيقة 83 بدلا من تشابي ألونسو، وهما كانا التطور الوحيد في الدقائق الأخيرة، لأن النتيجة بقيت على حالها حتى صافرة النهاية.