EN
  • تاريخ النشر: 18 سبتمبر, 2010

مايوركا يهزم أوساسونا بثنائية في الليجا رونالدو ينقذ الريال أمام سوسيداد ويقوده للصدارة مؤقتا

فرحة لاعبي الريال بعد إحراز هدف رونالدو في شباك ريال سوسيداد

فرحة لاعبي الريال بعد إحراز هدف رونالدو في شباك ريال سوسيداد

قاد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه ريال مدريد لصدارة الدوري الإسباني مؤقتا، بعدما سجل هدف الفوز أمام ريال سوسيداد في المباراة التي جمعت بينهما، وانتهت 2-1 لصالح النادي الملكي في افتتاح المرحلة الثالثة من الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم، بينما فاز إسبانيول على ضيفه ألميريا 1-صفر، ومايوركا على ضيفه أوساسونا 2-صفر.

  • تاريخ النشر: 18 سبتمبر, 2010

مايوركا يهزم أوساسونا بثنائية في الليجا رونالدو ينقذ الريال أمام سوسيداد ويقوده للصدارة مؤقتا

قاد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه ريال مدريد لصدارة الدوري الإسباني مؤقتا، بعدما سجل هدف الفوز أمام ريال سوسيداد في المباراة التي جمعت بينهما، وانتهت 2-1 لصالح النادي الملكي في افتتاح المرحلة الثالثة من الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم، بينما فاز إسبانيول على ضيفه ألميريا 1-صفر، ومايوركا على ضيفه أوساسونا 2-صفر.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 7 نقاط، بينما وقف رصيد سوسيداد عند 4 نقاط.

على ملعب استاديو أنويتا أمام 32 ألف متفرج، بدأ ريال مدريد بهجوم ضاغط فسيطر في الدقائق الأولى على المجريات، وقام لاعبوه بعدة تسديدات مركزة بدأها الأرجنتيني آنخل دي ماريا سيطر عليها الحارس كلاوديو برافو (3) رد عليها الفرنسي أنطوان جريزمان بمتابعة رأسية لعرضية تشابي برييتو مرت فوق عارضة إيكر كاسياس (5).

وجرب تشابي ألونسو حظه بعد تمريرة خلفية من الألماني مسعود أوزيل سددها في أحضان برافو (7)، ثم حصل ريال مدريد على ركلة حرة نفذها البرتغالي كريستيانو رونالدو جانبت القائم الأيمن (8)، وأعاد لاعبو ريال سوسيداد سيناريو المحاولة الأولى، فتدخل الدفاع على دفعات لإبعاد الخطر (14).

وسدد دي ماريا كرة جانبية في مكان وقوف برافو (24)، وأهدر جريزمان فرصة العمر، بعد انفراد تام بكاسياس، لكنه دفع الكرة بجانب القائم الأيسر مضيعا على فريقه هدف السبق (25).

ومالت الكفة للمضيف، فأحرج ضيفه بعدة كرات خطرة أبرزها لجريزمان نفسه بجانب القائم الأيمن (33)، وأخرى لبرييتو علت الخشابات (42).

وفي الشوط الثاني، بقيت الأفضلية لأصحاب الأرض في الدقائق الخمس الأولى قبل أن تصل الكرة إلى دي ماريا عند خط المنطقة، فتلاعب بالمدافع كارلوس مارتينيز يمينا ويسارا، وأطلق الكرة بيمناه عالية خادعة لم يرها برافو إلا في شباكه هدفا أول للفريق الملكي (51).

وارتفعت معنويات رجال البرتغالي جوزيه مورينيو المنتقل من إنتر ميلان الإيطالي، لكن التسرع حينا والتردد أحيانا أبقيا النتيجة كما هي فترة طويلة.

وارتكب دي ماريا خطأ ضد برييتو في الجهة اليسرى، فاحتسبت ركلة حرة تبعد نحو 25 مترا انبرى لها الفرنسي جريزمان بيسراه وتابعها المخضرم راوول تامودو من مسافة مترين على يمين كاسياس مدركا التعادل (62).

وكاد رونالدو يعيد التقدم لفريقه بتسديدة من خارج المنطقة ارتطمت الكرة بالأرض دون أن تخدع برافو الذي كان صاحيا (66)، وركلة ثانية في نفس المكان نفذها جريزمان أيضًا، فانحرفت قليلا عن القائم الأيمن (67).

وحصل رونالدو على ركلة حرة من خطأ ارتكبه ضده ميكل أرانبورو نفذها بنفسه، فارتطمت الكرة بالحائط وخدعت الحارس برافو واستقرت في الشباك هدفا ثانيا لفريق العاصمة (74).

وضغط ريال سوسيداد في ربع الساعة الأخير وأنقذ كاسياس، أحد أبطال فوز الضيوف، مرماه من هدف مؤكد، عندما أخرج من تحت العارضة كرة عالية أرسلها ألبرتو دي لا بيللا (84).

وأضاع الأرجنتيني جونزالو هيجواين فرصة هدف ثالث في خضم اندفاع لاعبي صاحب الأرض ارتدت من برافو إلى رونالدو الذي أعادها بطريقته الخاصة، نجح الحارس في السيطرة عليها (86)، وهرب البرازيلي مارسيلو من أكثر من مدافع وأعاد الكرة عرضية مرت على خط المرمى، فتدخل دفاع سوسيداد وأبعد الخطر (89).

في مباراة أخرى، حقق إسبانيول فوزا صعبا على ضيفه بهدف وحيد في مستهل الشوط الثاني سجله خوسيه ماريا كاليخون، مستثمرا كرة وصلته من ركنية تابعها بيمناه في مرمى الحارس دييجو ألفيس (47).

والفوز هو الثاني لإسبانيول مقابل هزيمة فرفع رصيده إلى 6 نقاط نقلته إلى المركز الثالث مؤقتا، بينما وقف رصيد ألميريا عن نقطتين.

وفي مباريات نفس المرحلة، افتتح مايوركا التسجيل، بعدما حصل على ركلة جزاء احتسبها الحكم ميجل آنخل جاميز بعد لمسة يد من جانب ميجل فلانيو نفذها جونزالو كاسترو بنجاح (25).

وفي الوقت المحتسب بدلا من الوقت الضائع، أضاف الكندي جوناثان دي كوزمان هدف الاطمئنان وتأكيد الفوز بتسديدة يمينية من مسافة قريبة، بعد أن وصلته كرة داخل المنطقة من أميليو نسويه (90+2).

وارتفع رصيد مايوركا إلى 4 نقاط مقابل نقطة واحدة للخاسر.

وفي مباراة أخرى، خطف أتلتيك بلباو نقطة ثمينة من فم مضيفه سبورتينج خيخون فصار رصيد كل منهما 4 نقاط.

وتقام يوم الأحد 5 مباريات أبرزها القمة بين أتلتيكو مدريد وبرشلونة حامل اللقب، وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء ديبورتيفو لا كورونيا مع خيتافي.