EN
  • تاريخ النشر: 23 أكتوبر, 2010

ضمن فعاليات الأسبوع الثامن للدوري الإسباني رونالدو يقود الريال للصدارة.. وميسي يتألق مع البارسا

رونالدو وميسي يتألقان بالدوري الإسباني

رونالدو وميسي يتألقان بالدوري الإسباني

أعاد البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه ريال مدريد إلى الصدارة بتسجيله سوبر هاتريك في المباراة التي سحق فيها ضيفه راسينج سانتاندر 6-1 يوم السبت في افتتاح الأسبوع الثامن من الدوري الإسباني.

  • تاريخ النشر: 23 أكتوبر, 2010

ضمن فعاليات الأسبوع الثامن للدوري الإسباني رونالدو يقود الريال للصدارة.. وميسي يتألق مع البارسا

أعاد البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه ريال مدريد إلى الصدارة بتسجيله سوبر هاتريك في المباراة التي سحق فيها ضيفه راسينج سانتاندر 6-1 يوم السبت في افتتاح الأسبوع الثامن من الدوري الإسباني.

واستعاد النادي الملكي الصدارة بعدما أزاح عنها غريمه التقليدي برشلونة حامل اللقب إثر تغلبه على مضيفه سرقسطة بثنائية نظيفة لنجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي.

في المباراة الأولى على ملعب "سانتياجو برنابيووأمام نحو 70 ألف متفرج؛ بينهم 4 من عمال المناجم التشيليين الثلاثة والثلاثين الذين بقوا محتجزين في منجمٍ تحت الأرض طوال أكثر من شهرين، وأنقذوا في منتصف أكتوبر/تشرين الأول.. واصل ريال مدريد عروضه الرائعة، واكتسح راسينج سانتاندر 6-1 بفضل رباعية رونالدو الذي عزز موقعه في صدارة الهدافين برصيد 9 أهداف.

وهي المرة الثانية التي يحقق فيها ريال مدريد الفوز بنتيجة 6-1 بعدما فعلها أمام ضيفه ديبورتيفو لا كورونيا قبل أسبوعين.

وهو الفوز السابع على التوالي لريال مدريد على راسينج سانتاندر منذ عام 2007.

وضغط ريال مدريد منذ البداية، وأثمر ضغطه هدفًا مبكرًا عندما مرر الأرجنتيني أنخل دي ماريا كرة طويلة خلف المدافعين إلى مواطنه جونزالو هيجواين الذي كسر مصيدة التسلل وتوغل داخل المنطقة، قبل أن يتابعها زاحفة بيمناه على ياسر الحارس تونو في الدقيقة العاشرة.

وأضاف رونالدو الهدف الثاني من مسافة قريبة عندما تلقى كرة عرضية من هيجواين، فسبق المدافعين إليها وتابعها بيمناه داخل المرمى في الدقيقة 15.

وزاد رونالدو محن الضيوف بهدف ثالث من هجمة منسقة قادها الدولي الألماني التونسي الأصل سامي خضيرة، الذي مرر كرة إلى مواطنه التركي الأصل مسعود أوجيل، فكسر مصيدة التسلل ومررها بدوره عرضية إلى رونالدو الذي تابعها بسهولة من مسافة قريبة داخل المرمى في الدقيقة 27.

وعزز رونالدو تقدم ريال مدريد بهدف رابع عندما استغل كرة عرضية من دي ماريا أمام المرمى فتابعها بيمناه داخل الشباك في الدقيقة 48.

وحصل ريال مدريد على ركلة جزاء إثر عرقلة دي ماريا داخل المنطقة، نفذها رونالدو بنجاح في الدقيقة 55.

وتابع ريال مدريد سطوته، وعززها أوجيل بهدف سادس عندما تلقى كرة خلف المدافعين من المدافع البرتغالي ريكاردو كارفاليو، فتلاعب بأحد المدافعين وسددها بيسراه في الزاوية اليمنى البعيدة للحارس تونو في الدقيقة 63.

قاد الأرجنتيني ليونيل ميسي نادي برشلونة الإسباني لانتزاع ثلاث نقاط غالية ضمن فعاليات الأسبوع الثامن لليجا لكرة القدم، بعدما سجَّل هدفين في مرمى ريال سرقسطة، ليرتفع بذلك رصيد النادي الكاتالوني إلى 19 نقطة، في حين تجمَّد رصيد سرقسطة عند ثلاث نقاط متذيلاً بها الجدول.

ورفع ميسي رصيده من الأهداف بهدفَيْه اليوم إلى 5 أهداف، مُطارِدًا البرازيلي نيلمار لاعب فياريال، والبرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد الإسباني.

وكان ميسي سجَّل هدفي الفوز لفريقه على ضيفه إف سي كوبنهاجن 2-0 الأربعاء الماضي في الجولة الثالثة من مسابقة دوري إبطال أوروبا.

ورفع ميسي رصيده إلى 93 هدفًا في 150 مباراة حتى الآن في الدوري في 5 أعوام مع برشلونة، وتحديدًا منذ بدايته معه موسم 2004-2005.

جاءت المباراة سريعة من جانب لاعبي الفريقين، وتأخر هدف التقدم لبرشلونة؛ حيث جاءت الدقيقة 42 لتشهد الهدف الأول عن طريق ميسي الذي تلقَّى كرة على طبق من ذهب من ديفيد فيا عندما ضرب مصيدة التسلل وتوغل بالكرة داخل منطقة الجزاء سددها أرضية زاحفة في المرمى ليخرج برشلونة متقدمًا بهدف نظيف.

واستمر الحال على ما هو عليه في شوط المباراة الثاني، وواصل برشلونة ضغطه، ومع حلول الدقيقة 47 أشهر حكم اللقاء البطاقة الحمراء في وجه دانييل بوتزيو ليلعب سرقسطة منذ تلك الدقيقة بعشرة لاعبين.

حاول لاعبو برشلونة استغلال النقص العددي في صفوف المنافس من أجل تسجيل هدف آخر، وتحقق المطلوب بالفعل في الدقيقة 66 عندما استغل ميسي كرة مرتدة من المدافع التشيكي باروسيك داخل منطقة الجزاء فسددها صاروخية على يسار الحارس.

ولم ينجح لاعبو سرقسطة من تسجيل هدف لحفظ ماء الوجه ليخرج برشلونة فائزًا بالنقاط الثلاثة.