EN
  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2011

القرار نهائي ولا يمكن التقدم باستئناف رسميًا: سوريا خارج سباق تصفيات مونديال 2014

سوريا لن تستكمل سباق تصفيات المونديال

سوريا لن تستكمل سباق تصفيات المونديال

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفايوم الجمعة، أنه استبعد سوريا من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014م بعد استعانتها بلاعب لا يحق له المشاركة مع المنتخب الوطني للبلاد

  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2011

القرار نهائي ولا يمكن التقدم باستئناف رسميًا: سوريا خارج سباق تصفيات مونديال 2014

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفايوم الجمعة، أنه استبعد سوريا من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014م بعد استعانتها بلاعب لا يحق له المشاركة مع المنتخب الوطني للبلاد.

وأكد الفيفا -في بيان- أن طاجيكستان ستحل محل سوريا في الدور الثالث للتصفيات الأسيوية المؤهلة لكأس العالم.

وقال البيان "استُبعد المنتخب السوري من المنافسة واعتُبر خاسرًا في لقاء الدور الثاني من التصفيات.. هذا القرار نهائي وملزم ولا يمكن استئنافه".

وأكد الفيفا أن اللاعب، الذي لم يسمه، شارك في مباراتي الذهاب والإياب في الدور الثاني أمام طاجيكستان يومي 23 و28 يوليو/تموز الماضي، ومن ثم عُوقبت سوريا باعتبارها خاسرة 3-0 في كل مباراة.

ولم يسبق لسوريا بلوغ نهائيات كأس العالم، وكان من المتوقع أن تواجه مهمة صعبة في مسعاها للظهور في النهائيات التي تقام كل أربع سنوات.

وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) إن القرار جاء بسبب إشراك اللاعب جورج مراد أمام طاجيكستان بعد أن سبق له تمثيل منتخب السويد الأولمبي.

ونقلت الوكالة بموقعها على الإنترنت عن فاروق سرية -رئيس الاتحاد السوري- قوله "اتحاد اللعبة قام بكافة الإجراءات المتبعة قبل مشاركة اللاعب مع منتخبنا، وراسل الاتحاد السويدي لكرة القدم للسماح للاعب بالمشاركة في صفوف منتخبنا".

وأضاف "مشاركة اللاعب مع منتخبنا سليمة وصحيحة على اعتبار أنه ولد في سوريا، ويحمل جنسية سورية وليست سويدية".

وأكد سرية أن الاتحاد السوري سيتقدم باعتراض على القرار إلى المحكمة الرياضية الدولية، وكلف محاميًا بمتابعة الإجراءات القانونية، وأن المنتخب السوري سيواصل استعداداته بانتظار قرار المحكمة.

وكانت سوريا تأهلت إلى الدور الثالث في التصفيات الأسيوية بعد فوزها على طاجيكستان ذهابًا 2-1 وإيابًا 4-0.

وكان من المقرر أن تلعب سوريا في المجموعة الثالثة مع اليابان وأوزبكستان وكوريا الشمالية.