EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2011

راحة إجبارية أسبوع لنجوم العنابي

الراحة مطلوبة لنجوم العنابي

الراحة مطلوبة لنجوم العنابي

منح اتحاد الكرة القطري لاعبي المنتخب راحة إجبارية لمدة أسبوع بعد نهاية مشوار العنابي في كأس أسيا بالخسارة أمام اليابان (2-3) في ربع نهائي كأس أسيا، على أن يعود اللاعبون بعد الراحة إلى أنديتهم للاستعداد لانطلاقة القسم الثاني لدوري نجوم قطر 2011 يوم 3 فبراير/شباط المقبل.

منح اتحاد الكرة القطري لاعبي المنتخب راحة إجبارية لمدة أسبوع بعد نهاية مشوار العنابي في كأس أسيا بالخسارة أمام اليابان (2-3) في ربع نهائي كأس أسيا، على أن يعود اللاعبون بعد الراحة إلى أنديتهم للاستعداد لانطلاقة القسم الثاني لدوري نجوم قطر 2011 يوم 3 فبراير/شباط المقبل.

وذكرت صحيفة "الراية القطرية" أن الاتحاد خاطب الأندية التي ينتمي إليها لاعبو العنابي رسميًّا، وإشعارهم بالراحة التي تم منحها للاعبين بعد المجهود الكبير الذي بذلوه طوال الفترة الماضية، حيث انطلقت الاستعدادات والتدريبات منتصف نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وتبعها خوض منافسات خليجي 20، ثم الاستعدادات الخاصة بأسيا والمشاركة بالبطولة.

وقال عبد الرحمن المحمود مدير العنابي إن منتخب بلاده حقق نتائج جيدة في كأس أسيا، وودّع بشرف، وأثبت أنه يمتلك لاعبين متميزين، وأن البطولة أثبتت حاجتنا إلى جهود مضاعفة، وإلى إعداد لفترة أطول حتى نصل إلى مستويات أفضل.

وأضاف أن الخروج من كأس أسيا كان خروجًا مشرفًا، واللاعبون أدوا ما عليهم في مباراة اليابان، وكانوا في حاجة إلى الخبرة التي تساعدهم على إدارة المباراة، وكيفية السيطرة على اللعب عندما تتقدم على المنافس بهدف، ونحن لا نلوم اللاعبين؛ لأن أكبرهم سنًّا 26 سنة، وقد واجهوا فرقًا تمتلك لاعبين محترفين، ويلعبون في أقوى الدوريات الأوروبية.

وعن المرحلة القادمة، قال المحمود: إن هناك خططًا مستقبلية كان الحديث عنها مؤجلاً بسبب كأس أسيا، وسوف تتضح التفاصيل خلال الأيام المقبلة، وسوف نعلن عنها، وخاصة أننا لا نريد التأخر في إعداد العنابي لتصفيات كأس العالم 2014، مشيرًا إلى أن الفترة المتبقية على كأس العالم تصل إلى 5 أشهر فقط، حيث نخوض أول مباراة في يونيو المقبل.

وتابع: إن الفرق المنافسة لنا في التصفيات لم تتضح، والقرعة ستُجرى خلال الفترة المقبلة.