EN
  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2009

المنافسة ساخنة في الليجا راؤول يقود الريال برباعية على أشبيلية ويطارد برشلونة

راؤول وفرحة بأهدافه الثلاثة للريال

راؤول وفرحة بأهدافه الثلاثة للريال

يواصل ريال مدريد مطاردته لبرشلونة عندما تغلب على أشبيلية 4-2، في المباراة التي جرت بين الفريقين مساء الأحد ضمن منافسات الأسبوع الثالث والثلاثين للدوري الإسباني لكرة القدم، ليرفع النادي الملكي رصيده من النقاط إلى 78 بفارق 4 نقاط فقط عن البارسا المتصدر.

  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2009

المنافسة ساخنة في الليجا راؤول يقود الريال برباعية على أشبيلية ويطارد برشلونة

يواصل ريال مدريد مطاردته لبرشلونة عندما تغلب على أشبيلية 4-2، في المباراة التي جرت بين الفريقين مساء الأحد ضمن منافسات الأسبوع الثالث والثلاثين للدوري الإسباني لكرة القدم، ليرفع النادي الملكي رصيده من النقاط إلى 78 بفارق 4 نقاط فقط عن البارسا المتصدر.

وكان لراؤول جونزاليس بصمة واضحة في قيادة ريال مدريد لأغلى انتصار بعد أن كان فريقه متخلفًا بهدف ليحرز ثلاثة أهداف دفعة واحدة ساهمت بشكل كبير في ترجيح كفة النادي الملكي ليفوز باللقاء.

بدأت المباراة سريعة من جانب أشبيلية الذي كانت له الغلبة والسيطرة في الدقائق الأولى من الشوط، وتمكن البرازيلي ديرني ريناتو من إحراز هدف التقدم في الدقيقة الـ16 من البداية عندما توغل الأرجنتيني دييجو بيروتي في الجهة اليمنى قبل أن يلعب كرة عرضية ارتقى لها البرازيلي ريناتو ووضعها برأسه داخل شباك الحارس إيكر كاسياس.

وقبل أن يلفظ الشوط أنفاسه الأخيرة أدرك راؤول جونزاليس التعادل للريال عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء وضعها بذكاء في الشباك لينتهي بعدها الشوط بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.

وبدأ الريال الشوط الثاني مهاجمًا وتمكن راؤول من إحراز الهدف الثاني عندما استلم كرة عرضية من الجهة اليسرى عبر ميغيل توريس وسددها من اللمسة الأولى على يمين الحارس اندريس بالوب، ثم ما لبث أن أضاف الثالث له في المباراة والثامن عشر هذا الموسم عندما أطلق الأرجنتيني جونزالو هيجوين كرة قوية من خارج المنطقة تصدى لها بالوب لكنها سقطت أمام القائد الذي وضعها في الشباك، وأكد الهزيمة الرابعة على التوالي لصاحب الأرض والفوز السابع على التوالي للنادي الملكي.

وعاد الفريق الأندلسي إلى أجواء اللقاء حيث نجح البديل دييجو كابل في تقليص الفارق مستفيدًا من خطأ المدافع سيرجيو راموس الذي فشل في التعامل مع عرضية خيسوس نافاس محرزًا الهدف الثاني لأشبيلية، إلا أن البرازيلي مارسيلو أطلق رصاصة الرحمة على صاحب الأرض في الوقت بدل الضائع بعدما كسر مصيدة التسلل ثم انفرد ببالوب وأودع الكرة داخل شباكه محرزًا الهدف الرابع للريال لتنتهي المباراة.

وأسفرت بقية المباريات عن فوز فياريال على خيتافي 2-1، وريال مايوركا على ريكرياتيفو 4-2، وأسبانيول على ريال بيتيس بهدفين نظيفين، وأتليتيك بلباو على راسينغ سانتاندير 2-1، في حين تعادل بلد الوليد سلبيا مع أوساسونا.