EN
  • تاريخ النشر: 21 يناير, 2009

انتقد لاعبيه عقب التعادل مع الوطني رئيس الهلال: المحياني يسيطر على أجواء مواجهتنا مع النصر

رئيس الهلال يتوقعها مباراة مثيرة

رئيس الهلال يتوقعها مباراة مثيرة

توقع رئيس نادي الهلال السعودي الأمير عبد الرحمن بن مساعد أن تكون أجواء مباراة "الدربي" التي ستجمع ناديه مع النصر مساء الجمعة في الأسبوع التاسع عشر من بطولة دوري المحترفين مشحونةً بسبب الصراع بين الناديين للفوز بخدمات لاعب الوحدة عيسى المحياني.

توقع رئيس نادي الهلال السعودي الأمير عبد الرحمن بن مساعد أن تكون أجواء مباراة "الدربي" التي ستجمع ناديه مع النصر مساء الجمعة في الأسبوع التاسع عشر من بطولة دوري المحترفين مشحونةً بسبب الصراع بين الناديين للفوز بخدمات لاعب الوحدة عيسى المحياني.

وأعرب الأمير عبد الرحمن عن أمله في ألا يؤثر موضوع المحياني على مباراة "الدربيوأن تخرج في أبهى صورها، متمنيا التوفيق للجانبين في تقديم مباراة ممتعة لمحبي الكرة السعودية من الناديين وكافة الأندية الأخرى، وذلك حسبما ذكرت جريدة "الرياض" السعودية اليوم الأربعاء.

وشدد رئيس الهلال أن المباريات التي تجمع "الزعيم والعالمي" لا يمكن التوقع بنتيجتها سلفا، معتبرا أن الأمور النفسية في مثل هذه المواجهات تظل هي المقياس الحقيقي لحسم المباراة بغض النظر عن الأداء داخل الملعب.

ويتنافس الهلال والنصر على ضم عيسى المحياني مهاجم الوحدة، حيث تقدم النصر بعرض مغرٍ لضم اللاعب؛ إلا أن الهلال تدخل في الصفقة وتوصل مع المحياني إلى اتفاق مبدئي، الأمر الذي جعل الأخير يعلن رفضه الانضمام للنصر، ويطلب الانتقال للهلال.

وانتقد الأمير عبد الرحمن لاعبي فريقه عقب مواجهة الوطني مساء الاثنين وخسارة الفريق نقطتين جراء التعادل السلبي، بقوله: "كنا سيئين في المباراة، ولذا كان ضياع النقاط أمرا طبيعيا، وخط الوسط كان في أسوأ حالاته".. معتبرا أن الفريق لم يكن في يومه فنيا وحتى إداريا.

وأشار إلى أن الهلال من أشد الأندية تضررا من لعب المباراة بعد عودة المنتخب من خليجي 19 بثمان وأربعين ساعة، وقال: «لاعبو الهلال هم الأكثر لعبا في بطولة الخليج، إذ شاركوا في جميع المباريات، خصوصا وأن اللقاء النهائي امتد إلى ركلات الترجيح، إلى جانب أن هناك لاعبين مصابين ومجهدين ولا يمكن المخاطرة بهم".

واعتبر رئيس الهلال أن معظم الفرق الصغيرة تقف في وجه الهلال وتسعى إلى تعطيله، مشيرا إلى أن الفريق سيحاول تلافي تلك المشكلة محليا وخارجيا.