EN
  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2012

انتقد تعرض فريقه لأخطاء تحكيمية رئيس القادسية: الجزائري بوقاش ليس للتنازل

الحاج بوقاش

بوقاش تراجع أداؤه مع القادسية

عبد الله الهزاع، رئيس نادي القادسية السعودي، يؤكد أن إدارة ناديه حريصة على إبقاء العناصر الأجنبية والمحلية كافة، ضمن صفوفها خلال الاستحقاقات المقبلة

  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2012

انتقد تعرض فريقه لأخطاء تحكيمية رئيس القادسية: الجزائري بوقاش ليس للتنازل

أكد عبد الله الهزاع، رئيس نادي القادسية السعودي، أن إدارة ناديه حريصة على إبقاء العناصر الأجنبية والمحلية كافة، ضمن صفوفها خلال الاستحقاقات المقبلة من مسابقة دوري المحترفين، وخاصة الجزائري حاج بوقاش؛ لرغبتها في المحافظة على انسجام الفريق، وللبحث عن الابتعاد عن دائرة الهبوط، في ظل تقارب النقاط بين عدد كبير من الأندية.

وقال الهزاع، في تصريح خاص لصحيفة "الاقتصادية" السعودية: "حصلنا على خدمات عبد الله القرني القادم من نادي النصر، ونتطلع إلى أن يكون لدينا عنصر محلي آخر خلال الأيام المقبلة، أما مسألة الاستغناء عن أجانب الفريق أو اللاعبين المحليين في الوقت الراهن؛ فأعتقد أنه أمر ملغي تماما من حساباتنا؛ لأن الهدف هو الانسجام والبحث عن النتائج الإيجابية".

وأضاف "ما يتم تناوله عن العروض المقدمة للإدارة حول الجزائري حاج بوقاش أو غيره من اللاعبين لا أساس لها من الصحة، ولا ننظر لها على الإطلاق، أما من يردد أن بوقاش انخفض مستواه وابتعد عن التسجيل ربما صحيح أنه لم يسجل منذ فترة، لكنه يعمل الفرق من خلال صناعة الأهداف والمساهمة في تسجيلها، إضافة إلى أنه يتعرض لرقابة لصيقة تحول بينه وبين التسجيل".

وتابع الهزاع قائلا: "لكن يبقى من العناصر المهمة التي يصعب التفريط فيها ولدينا الأسبوع الحالي مواجهة أمام التعاون نتمنى تجاوزها؛ لأن الحصول على النقاط الثلاث ستكون مهمة بشكل كبير لنا، واللاعبين على قدر المسؤولية وقادرون على التغلب على التعاون وحصد النقاط؛ ففي بعض المباريات ينقصنا التوفيق".

وشدد رئيس القادسية على أن فريقه تعرض لعدد من الأخطاء التحكيمية، ومع ذلك لم يتم تفعيلها ومناقشتها ووضعها كقضايا حال الأخطاء التي تحصل للأندية الأخرى.

وأوضح الهزاع "في الجولتين الماضيتين كان هناك نشاط كبير من قبل إدارات الأندية، والكثير من وسائل الإعلام حول الحالات التحكيمية والأخطاء التي تتعرض لها فرقهم، وهو أمر وارد أن يتعرض أي فريق لأخطاء تحكيمية، لكن أن يتم التسليط عليها الضوء بهذا الشكل، بينما فريقنا تعرض لعدد من الأخطاء التحكيمية، ولم نر وسائل الإعلام تتحرك بهذا الشكل".

وتابع قائلا: "لدينا ما يقارب عشر ركلات جزاء لم يتم احتسابها، بل إن لقاءنا في الدور الـ16 أمام الشباب؛ الذي كنا الأقرب من خلاله لتحقيق النتيجة لولا جملة من الأخطاء التحكيمية أفقدتنا فرصة التأهل، وعلى الرغم من أننا تحدثنا إلا أننا لم نجد الإنصاف الإعلامي في ظل أن نادٍ كالقادسية، في حاجة إلى أن يستفيد من الحصول على حقوقه داخل الملعب؛ فالأندية المتنافسة يسهل عليها التعويض، لكننا في ظل منافستنا من أجل الابتعاد عن المؤخرة بأمس الحاجة إلى عدم هضم حقوقنا".