EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2011

رئيس الشباب البحريني يؤكد قرار الانسحاب من الدوري

نادي الشباب ينسحب من الدوري البحريني

نادي الشباب ينسحب من الدوري البحريني

صرح رئيس نادي الشباب البحريني لكرة القدم -ميرزا أحمد- بأن انسحاب فريقه من منافسات دوري الدرجة الأولى المحلي يعتبر نهائيا ولا رجعة فيه، مشيرا إلى أنه أوضح الصورة كاملة لاتحاد الكرة

صرح رئيس نادي الشباب البحريني لكرة القدم -ميرزا أحمد- بأن انسحاب فريقه من منافسات دوري الدرجة الأولى المحلي يعتبر نهائيا ولا رجعة فيه، مشيرا إلى أنه أوضح الصورة كاملة لاتحاد الكرة البحريني بشأن عدم إمكانية استمرار مشاركة فريقه في الموسم الحالي.

وقال ميرزا لصحيفة "الأيام" البحرينية اليوم السبت: "اتخذنا قرارنا النهائي ولا يمكننا المشاركة في دوري الدرجة الأولى هذا الموسم، والخطاب الذي تسلمناه من اتحاد الكرة كان واضحا؛ حيث جاء فيه أنه يتوجب على الأندية إيفاد الاتحاد في حال رغبتها في العدول عن قرارها السابق والمشاركة في المنافسات، وعلى ضوء ذلك لم نقم بالرد على الاتحاد؛ لأننا متمسكين بموقفنا بأننا لا نستطيع الاستمرار في المنافسة".

وأضاف ميرزا متسائلا: "يغلق النادي أبوابه من بعد الساعة الخامسة مساء، ولا يتواجد فيه أي شخص، فكيف أتمكن من إعادة تجميع اللاعبين من جديد واستئناف مشاركتنا بالدوري؟".

وعن إمكانية توقيع عقوبة على الشباب بسبب انسحابه، والتي من الممكن أن تضع الفريق فى دوري الدرجة الثانية في الموسم المقبل وفقا للوائح، قال ميرزا: "أتمنى من اتحاد الكرة أن يتفهم الوضع الذي نمر به حاليا، ولا يمكنني أن أضيف أمرا آخر، إننا على علم باللوائح، ولكن ماذا عسانا أن نفعل الآن؟ من الصعب جدّا أن نشارك في هذا الموسم، ولذلك قررنا الانسحاب".