EN
  • تاريخ النشر: 05 يناير, 2011

رأفت علي: ذهبت من الملعب إلى حفل زفافي مباشرة

رأفت علي في حديثه إلى مراسل "صدى الملاعب"

رأفت علي في حديثه إلى مراسل "صدى الملاعب"

كشف النجم الأردني رأفت علي لاعب الوحدات والحائز على لقب ثاني أفضل لاعب في استفتاء "صدى الملاعب"؛ عن عديد من المواقف السعيدة والحزينة في حياته الشخصية بصفته لاعب كرة قدم، مؤكدًا أن هناك مباراتين من أهم محطات حياته؛ إحداهما أمام المريخ السوداني، والثانية مع النصر السعودي في دوري أبطال العرب.

كشف النجم الأردني رأفت علي لاعب الوحدات والحائز على لقب ثاني أفضل لاعب في استفتاء "صدى الملاعب"؛ عن عديد من المواقف السعيدة والحزينة في حياته الشخصية بصفته لاعب كرة قدم، مؤكدًا أن هناك مباراتين من أهم محطات حياته؛ إحداهما أمام المريخ السوداني، والثانية مع النصر السعودي في دوري أبطال العرب.

وقال: "إن مباراة النصر كانت في عمان، وتقدم "العالمي" بهدفين في الشوط الأول، ونجحنا في إدراك التعادل في الشوط الثاني، ثم سجلنا الفوز في النهاية".

وأضاف أن "النصر كان يمتلك جمهورًا كبيرًا في المباراة، لكننا نجحنا في تحقيق الفوز وإسعاد جماهيرنا التي حضرت في المدرجات، وشجعت فريقنا على تحقيق الفوز في النهاية".

أما في مباراة المريخ السوداني بدوري أبطال العرب، فهي كانت عصيبة عليه، وخاصةً أن قائد الفريق فيصل إبراهيم حصل على بطاقة حمراء في أول دقيقة من المباراة، واحتسبت على الفريق ضربة جزاء.

وأضاف أنه "بعد مرور 10 دقائق من الشوط الثاني، كانت النتيجة 3-3، ومع ذلك نجحنا في النهاية في تحويل التعادل إلى فوز 4-3".

وكشف علي أن يوم زفافه لا يمكن أن ينساه؛ لأنه كان مرتبطًا بمباراة مع فريقه ضد الفحيص، وأصر مدرب الفريق على أن يكون موجودًا في التشكيلة، وترك "العرسوتقدم الفريق الضيف على الوحدات، لكنه استطاع أن يصنع هدفًا ويسجل آخر، وبعدها خرج من الملعب إلى زفافه مباشرة.

وأوضح أن سعادته كانت كبيرة، وخاصةً أن جماهير غفيرة كانت تعلم موعد زفافه، وخرجت من الملعب تزفه حتى مكان الاحتفال بالفرح.