EN
  • تاريخ النشر: 09 يونيو, 2012

العارضة وقفت أمام هجوم رونالدو ورفاقه رأس جوميز تقود الماكينات الألمانية لإسقاط البرتغال

مباراة ألمانيا والبرتغال
مباراة ألمانيا والبرتغال
مباراة ألمانيا والبرتغال
مباراة ألمانيا والبرتغال

حقق المنتخب الألماني بداية قوية في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2012) المقامة في بولندا وأوكرانيا، بالفوز على البرتغال بهدف نظيف في أولى مباريات الفريقين بالمجموعة الثانية، ويدين الألمان في الفوز لنجم الهجوم ماريو جوميز الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الـ(72)، ليهدي منتخب بلاده ثلاث نقاط ثمينة في مستهل مشواره في البطولة التي افتتحت مساء الجمعة.

  • تاريخ النشر: 09 يونيو, 2012

العارضة وقفت أمام هجوم رونالدو ورفاقه رأس جوميز تقود الماكينات الألمانية لإسقاط البرتغال

حقق المنتخب الألماني بداية قوية في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2012) المقامة في بولندا وأوكرانيا، بالفوز على البرتغال بهدف نظيف في أولى مباريات الفريقين بالمجموعة الثانية.

ويدين المنتخب الألماني بفضل كبير في فوزه اليوم لنجم الهجوم ماريو جوميز الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الـ(72)، ليهدي منتخب بلاده ثلاث نقاط ثمينة في مستهل مشواره في البطولة التي افتتحت مساء الجمعة.

وكانت مباريات المجموعة الثالثة قد افتتحت في وقت سابق اليوم بفوز المنتخب الدنمركي على نظيره الهولندي  بنتيجة (1-0).

بدأت المباراة بإيقاع لعب سريع وجاءت أولى الفرص في الدقيقة الثانية وكانت من نصيب المنتخب الألماني؛ حيث مرر جيروم بواتينج عرضية إلى ماريو جوميز الذي سدد الكرة برأسه في الزاوية البعيدة، لكن حارس المرمى البرتغالي تصدى لها ببراعة.

وكانت محاولات اختراق الدفاع سجالا بين الفريقين، لكن أيا منهما لم يتمكن من تشكيل خطورة كبيرة على مرمى منافسه في الدقائق الأولى نظرا للحذر الدفاعي.

وفي الدقيقة الـ(13)، حصل المهاجم البرتغالي هيلدر بوستيجا على أول إنذار في المباراة بسبب تدخله العنيف مع حارس المرمى الألماني مانويل نيوير.

حاول ناني كثيرا دون جدوى لتسجيل هدف في مرمى الألمان
416

حاول ناني كثيرا دون جدوى لتسجيل هدف في مرمى الألمان

وتألق مسعود أوزيل وسامي خضيرة في صناعة هجمات المنتخب الألماني، كما ظهر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد الإسباني بمستوىً مقنع.

وفي الدقيقة الـ(18)، راوغ رونالدو المدافع الألماني جيروم بواتينج ببراعة ومرر عرضية نموذجية، لكنها لم تجد من يُسكنها الشباك لتضيع فرصة ثمينة على المنتخب البرتغالي.

وظل المنتخب الألماني الأكثر سيطرة على الكرة والأخطر هجوميا بشكل نسبي، لكن افتقاد التركيز وسوء الحظ أحيانا في اللمسات الأخيرة حال دون اهتزاز شباك البرتغال.

وفي الدقيقة الـ(31)، مرر مسعود أوزيل عرضية رائعة إلى لوكاس بودولسكي داخل منطقة الجزاء، لكن الأخير سددها بدون تركيز لتمر فوق العارضة دون أي خطورة على مرمى البرتغال.

وكاد المنتخب البرتغالي أن ينهي الشوط الأول متقدما؛ حيث سدد بيبي كرة خطيرة من حدود منطقة الجزاء، لكنها اصطدمت أسفل العارضة وارتدت لترتطم بأرضية الملعب فوق خط المرمى، لكنها لم تتجاوزه لينته الشوط الأول بالتعادل السلبي.

رونالدو وضح عليه الغضب بسبب الأهداف الضائعة
416

رونالدو وضح عليه الغضب بسبب الأهداف الضائعة

وفي الشوط الثاني، لم تتغير الحال كثيرا؛ حيث توالت المحاولات الهجومية خاصة من جانب المنتخب الألماني الذي اعتمد بشكل كبير على الكرات العالية أمام المرمى البرتغالي.

بينما أخفق المنتخب البرتغالي في تشكيل الخطورة الكافية على المرمى الألماني في ظل التماسك الدفاعي للماكينات.

وواصل المنتخب الألماني محاولاته حتى تمكن من هز شباك منافسه في الدقيقة الـ(72)؛ حيث أرسل أوزيل تمريرة متقنة إلى داخل منطقة الجزاء وارتقى جوميز للكرة وسددها برأسه في شباك الحارس روي باتريسيو.

وكاد جوميز أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة الـ(77)، عندما مرر توماس مولر عرضية ساحرة، لكن جوميز لم يلحق بالكرة التي لم تكن بحاجة إلى أكثر من لمسة كي تسكن الشباك.

وبعد ثلاث دقائق، دفع يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني باللاعب ميروسلاف كلوزه بدلا من ماريو جوميز.

الدفاع الألماني تماسك أمام هجوم البرتغال رغم الهفوات
416

الدفاع الألماني تماسك أمام هجوم البرتغال رغم الهفوات

وكاد النجم كريستيانو رونالدو أن يدرك التعادل للمنتخب البرتغالي في الدقيقة الـ(82)، عندما راوغ الدفاع وسدد كرة صاروخية من حدود منطقة الجزاء، لكن الحارس الألماني تصدى لها وأخرجها إلى ضربة ركنية لم تُستغل.

وأتيحت أخطر فرص المباراة أمام المنتخب البرتغالي في الدقيقة الـ(88)، لكن مانويل نيوير تألق في الدفاع عن مرماه وحافظ على الشباك نظيفة.

ولم تسفر الدقائق المتبقية عن جديد، لتنتهي المباراة بفوز المنتخب الألماني بهدف نظيف. ليقتسم صدارة المجموعة مع نظيره الدنمركي برصيد ثلاث نقاط لكل منهما.