EN
  • تاريخ النشر: 13 ديسمبر, 2010

انتزع القمة الإنجليزية من أرسنال رأسية الكوري سونج تمنح "شياطين" مانشستر الصدارة

فرحة سونج بهدف الفوز

فرحة سونج بهدف الفوز

قاد الكوري الجنوبي بارك جي سونج نادي مانشستر يونايتد إلى تحقيق انتصارٍ غالٍ على أرسنال بهدف نظيف في المباراة التي جرت بين الفريقين، يوم الاثنين، في ختام منافسات الأسبوع السابع عشر للدوري الإنجليزي لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 13 ديسمبر, 2010

انتزع القمة الإنجليزية من أرسنال رأسية الكوري سونج تمنح "شياطين" مانشستر الصدارة

قاد الكوري الجنوبي بارك جي سونج نادي مانشستر يونايتد إلى تحقيق انتصارٍ غالٍ على أرسنال بهدف نظيف في المباراة التي جرت بين الفريقين، يوم الاثنين، في ختام منافسات الأسبوع السابع عشر للدوري الإنجليزي لكرة القدم.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 34 نقطة فانتزع الصدارة من أرسنال الذي تجمَّد رصيده عند 32 نقطة فتراجع إلى المركز الثاني بفارق الأهداف فقط أمام مانشستر سيتي.

وسجَّل بارك جي سونج هدف المباراة الوحيد قبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول فأهدى مانشستر يونايتد فوزًا ثمينًا على ملعبه.

جاءت المباراة سريعة من جانب الفريقين، وتبادلا الهجمات، إلى أن جاءت الدقيقة الـ41 لتشهد هدف التقدُّم لـ"شياطين" مانشستر عن طريق الكوري بارك جي سونج، عندما انطلق البرتغالي ناني بالكرة، وراوغ الفرنسي جايل كليشي، ثم مرر كرة نموذجية انقضَّ عليها الكوري برأسه وأسكنها الشباك مسجلاً هدف التقدم.

وفشلت جميع محاولات أرسنال في إدراك التعادل في شوط المباراة الأول، فانتهى بتقدم مانشستر يونايتد بهدف نظيف.

ولم تتغيَّر الأمور كثيرًا في شوط المباراة الثاني عن سابقه؛ إذ تبادل الفريقان الهجمات؛ ففي الوقت الذي حاول فيه مانشستر مضاعفة النتيجة، حاول أرسنال بشتى الطرق إدراك التعادل، لكن باءت جميع محاولاته بالفشل.

وكادت الدقيقة الـ72 تشهد هدفًا ثانيًا لمانشستر عندما احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء، بعد تعرُّض ناني للعرقلة داخل منطقة الجزاء، فنفَّذها واين روني وأضاعها بغرابة شديدة وسط ذهول الجهاز الفني للفريق.

ولم تشهد الدقائق الأخيرة من اللقاء أي تغييرات في نتيجة اللقاء، فنجح "الشياطين الحمر" في الخروج بالمباراة إلى بر الأمان.