EN
  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2010

اقترب من التأهل لدوري الأبطال الأوروبي دروتموند يكتسح ليفركوزن بثلاثية.. وزيدان يصنع هدفا

اكتسح بروسيا دورتموند نظيره بايرن ليفركوزن بثلاثية نظيفة ضمن منافسات الأسبوع السابع والعشرين للدوري الألماني لكرة القدم، ويقترب دورتموند من تحقيق حلمه بالتأهل إلى دوري الأبطال الأوروبي بعد أن رفع رصيده إلى 48 نقطة محتلا بها المركز الرابع.

  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2010

اقترب من التأهل لدوري الأبطال الأوروبي دروتموند يكتسح ليفركوزن بثلاثية.. وزيدان يصنع هدفا

اكتسح بروسيا دورتموند نظيره بايرن ليفركوزن بثلاثية نظيفة ضمن منافسات الأسبوع السابع والعشرين للدوري الألماني لكرة القدم، ويقترب دورتموند من تحقيق حلمه بالتأهل إلى دوري الأبطال الأوروبي بعد أن رفع رصيده إلى 48 نقطة محتلا بها المركز الرابع.

وعلى الرغم من أن المصري محمد زيدان لم يسجل هدفا إلا أنه كان له دور فعال طوال مجريات المباراة، وتحديدا بصناعته للهدف الثاني عندما قدم كرة نموذجية لزميله الأرجنتيني لوكاس باريوس.

بدأت المباراة سريعة من جانب ليفركوزن الذي فرض سيطرته على مجريات الشوط الأول، وكان للحارس رومان فايدنفلر دورا رئيسيا في الحفاظ على شباك دورتموند نظيفة لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

وتغير الحال كثيرا في شوط المباراة الثاني، فقد كثف دورتموند من هجماته ودخل الشوط مهاجما في رحلة بحث عن هدف وتحقق مراده في الدقيقة الـ50 عن طريق الأرجنتيني لوكاس باريوس، الذي استغل الضربة الركنية وأسكن الكرة الشباك مسجلا الهدف الأول.

وفي الدقيقة الـ61 قدم المصري محمد زيدان كرة حريرية إلى باريوس، الذي أصبح في وضع انفراد بالحارس ولم يجد صعوبة في إيداعها الشباك، وقبل أن ينتهي اللقاء بثلاث دقائق قاد البلغاري ديميتار رانجلوف هجمة من منتصف الملعب وراوغ أكثر من مدافع ليتوغل بالكرة داخل منطقة الجزاء سددها بذكاء في الشباك، مسجلا الهدف الثالث لتنتهي المباراة.

وحقق اينتراخت فرانكفورت مفاجأة ضخمة وألحق الهزيمة الأولى في عشرين مباراة بضيفه بايرن ميونيخ المتصدر 2-1، وسجل لفرانكفورت الكونغولي الأصل جوفهيل تسومو والتشيكي مارتن فينين، ولبايرن ميروسلاف كلوزه.

وتجمد رصيد بايرن عند 56 نقطة من 27 مباراة، وباتت صدارته مهددة بحال فوز شالكه على مضيفه هامبورج يوم الأحد.

وتغلب شتوتجارت على ضيفه هانوفر بهدفين نظيفين، وحقق فرايبورج فوزا ثمينا على ماينز بهدف وحيد، وتعادل نورنبرج وهوفنهايم سلبيا.