EN
  • تاريخ النشر: 31 يناير, 2010

على هامش النهائي حياتو ينتقد قلة الحضور الجماهيري في أنجولا

حياتو غير راض عن الحضور الجماهيري

حياتو غير راض عن الحضور الجماهيري

أكد رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم الكاميروني عيسى حياتو أن عدد الجماهير التي تابعت نهائيات كأس الأمم الإفريقية في أنجولا "لم تكن على مستوى تطلعاتنا".

  • تاريخ النشر: 31 يناير, 2010

على هامش النهائي حياتو ينتقد قلة الحضور الجماهيري في أنجولا

أكد رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم الكاميروني عيسى حياتو أن عدد الجماهير التي تابعت نهائيات كأس الأمم الإفريقية في أنجولا "لم تكن على مستوى تطلعاتنا".

وقال حياتو في تصريح لوكالة فرانس برس "هنا في لواندا كان الملعب دائما يشهد حضورا كبيرا بين 45 ألفا و50 ألف متفرج، والمرة الوحيدة التي كان فيها هذا الملعب خاليا من الجماهير عندما لعبت الجزائر مع مالاوي".

وأضاف "أما في باقي الملاعب فلم يكن الحضور على مستوى التطلعات، لن أقول إن الملاعب كانت فارغة، لكن ليس كما كنا نأمل".

وتابع "لا أعرف سبب عزوف الجماهير عن حضور المباريات، هل بسبب تزامنها مع أوقات عمل الأنجوليين؟ لا نعرف، لكن على ما أعتقد أن الأبواب فتحت للجماهير بالمجان خصوصا في الأشواط الثانية وبالتالي يكون عدد الجماهير كبيرا في نهاية المباريات وهذا هو الأهم".

وأردف قائلا "هناك سبب آخر أدى إلى قلة الجماهير فأغلب المشجعين من خارج أنجولا لم يوفقوا في الحصول على تأشيرات دخول إلى البلاد وحتى من حصل عليها منهم فقد تراجع عن السفر إلى أنجولا بسبب غلاء المعيشة".

وأوضح حياتو أن البطولة جرت في ظروف جيدة على الرغم من بعض الحوادث الصغيرة التي يمكن أن تحدث في أي مكان من العالم.

وختم "تابعنا مباريات جيدة وأخرى كانت أقل متعة وإثارة، وأعتقد أن الظروف المناخية خصوصا ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة أثرا على اللاعبين ومنعهم من تقديم مستويات رائعة".