EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2009

مورينيو لن يعود حملة تطهير في تشيلسي من أجل الموسم الجديد

حملة تطهير في تشيلسي

حملة تطهير في تشيلسي

أكد بروس باك -رئيس نادي تشيلسي الإنجليزي- أن النادي يستعد لتسريح العديد من اللاعبين في الصيف المقبل.

أكد بروس باك -رئيس نادي تشيلسي الإنجليزي- أن النادي يستعد لتسريح العديد من اللاعبين في الصيف المقبل.

وشدد باك على أن المدرب الهولندي المؤقت للفريق جوس هيدينك سيرحل عن الفريق الصيف المقبل، مؤكدا في الوقت نفسه عدم عودة المدرب البرتغالي السابق جوزيه مورينيو مرة أخرى للفريق.

وقال باك "نحن نتوقع أن يرحل بعض اللاعبين في الصيف المقبل، لا أعرف عددهم بالتحديد، ثلاثة، أربعة، أو خمسة، وسيتم ضم العديد من اللاعبين".

وأوضح أنه "بصفة عامة نرغب في تمويل صفقات ضم لاعبين عن طريق بيع لاعبين.. وهذا يسفر عن تحقيق مستوى جيد للأعمال التجارية، ولكني أعتقد أنه إذا أتى لاعب بسعر ضخم، وكان مجيئه مفيدا لتشيلسي، فسيكون مالك النادي الملياردير الروسي رومان إبراموفيتش مستعدا لاستثمار المزيد من الأموال في النادي لأجل هذا الانتقال، ولكننا نرغب في شراء لاعبين جدد بتمويلات توفرت من بيع لاعبين".

ومع ذلك فإن الخطوة الأولى التي يتعين على تشيلسي القيام بها هي التعاقد مع مدرب دائم للفريق.

وتولى هيدنيك تدريب الفريق منذ رحيل المدرب البرازيلي لويز فيليبي سكولاري في فبراير/شباط الماضي، ليجمع المدرب الهولندي بين منصبه في تشيلسي وتدريب المنتخب الروسي.

وقال باك: "لقد جاء جوس إلى هنا في مهمة مؤقتة قبل شهرين، ونتوجه بالشكر إلى اتحاد الكرة الروسي للسماح له بالمجيء إلى هنا، إنها مهمة مؤقتة بكل معنى الكلمة".

وأضاف "كان هناك الكثير من التكهنات بشأن بقائه، ولكنه أكد أن العمل الرائع الذي يقوم به ليس هو معيار الحكم في هذه المسألة".

وأوضح "أن الأمر يرجع الآن إلى مجلس الإدارة لإيجاد مدرب جديد لفترة طويلة الأمد، وهو الأمر الذي بدأناه ونتقدم فيه".

وأثيرت تكهنات في الأسبوع الماضي بشأن إمكانية عودة مورينيو الذي رحل عن تدريب الفريق في الموسم الماضي، ولكن باك نفى تماما هذه التكهنات.

وقال باك "جوزيه مدرب رائع، إنه رجل رائع، ولكني أعتقد أن زمنه في نادي تشيلسي قد ولى".

وأضاف "لم نقم بإقالته، كانت رغبة متبادلة أن يرحل عن النادي، مجلس الإدارة وجوزيه لم يتفقا في الكثير من الأمور، وكان الوقت قد أتى لننهي ارتباطنا معا".