EN
  • تاريخ النشر: 16 يونيو, 2011

بعد أحداث الشغب حرمان الاتحاد السكندري من جمهوره المشاغب

الاتحاد السكندري بدون جمهور لنهاية الموسم

الاتحاد السكندري بدون جمهور لنهاية الموسم

قررت لجنة الطوارئ في الاتحاد المصري لكرة القدم إقامة المباراة المقبلة لفريق الاتحاد السكندري بدون جمهور وخارج محافظة الإسكندرية، وذلك بسبب أحداث الشغب التي شهدها استاد الإسكندرية من هجوم الجماهير داخل أرضية الملعب بسبب هزيمة الفريق من وادي دجلة.

قررت لجنة الطوارئ في الاتحاد المصري لكرة القدم إقامة المباراة المقبلة لفريق الاتحاد السكندري بدون جمهور وخارج محافظة الإسكندرية، وذلك بسبب أحداث الشغب التي شهدها استاد الإسكندرية من هجوم الجماهير داخل أرضية الملعب بسبب هزيمة الفريق من وادي دجلة.

واستقرت لجنة الطوارئ خلال اجتماعها برئاسة سمير زاهر على تنفيذ تلك العقوبة بداية من الأسبوع الخامس والعشرين للدوري المصري لكرة القدم.

وتوعدت لجنة الطوارئ من خلال الموقع الرسمي للاتحاد المصري فريق الاتحاد بخوض جميع مبارياته بدون جمهور وخارج ملعبه إذا ما تكرر نفس الأمر مستقبلاً.

وقررت اللجنة إقامة المباريات المتبقية من الدوري المصري بالحكام المصريين ما عدا المباريات التي تم الموافقة على إسنادها لحكام أجانب متمثلة في أندية الأهلي والزمالك والإسماعيلي.

وتم اعتماد نقل مباراة المنتخب المصري الأوليمبي مع نظيره السوداني التي ستقام يوم السبت المقبل من استاد الإسكندرية إلى استاد حرس الحدود بالمكس مع إقامة المباراة في موعدها المحدد وسريان نفس التذاكر المباعة مسبقا.