EN
  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2011

أكد أنه لن يخيب ظن بن شيخة حاجي عيسي: عودتي للخصر أسعدتني.. وسنتخطى عقبة المغرب

حاجي عيسي سعيد بتخطي فترة مرضه

حاجي عيسي سعيد بتخطي فترة مرضه

كشف صانع ألعاب وفاق سطيف -لزهر حاج عيسى- عن سعادته البالغة بعد عودته إلى صفوف المنتخب الجزائري الأول قبل مواجهة المغرب في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية كرة القدم 2013، مشيرا إلى أن المباراة ستكون صعبة، لكن الخضر قادرون على الفوز باللقاء.

كشف صانع ألعاب وفاق سطيف -لزهر حاج عيسى- عن سعادته البالغة بعد عودته إلى صفوف المنتخب الجزائري الأول قبل مواجهة المغرب في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية كرة القدم 2013، مشيرا إلى أن المباراة ستكون صعبة، لكن الخضر قادرون على الفوز باللقاء.

وقال حاجي عيسي في حوار مع صحيفة "الشروق" الجزائرية اليوم الإثنين-: "صحيح لقد تلقيت الدعوة للفريق الوطني، وأنا سعيد جدّا بهذا الحدث وأحمد الله كثيرا ليل نهار، لأن الدعوة جاءت في الوقت المناسب، حيث الفرحة غمرت العائلة، خاصة الوالدين الكريمين، خصوصا أن فترة المرض التي مررت بها كانت حساسة، وتأثر بها أفراد عائلتي كثيرا وحان الوقت لينسوها نهائيا".

وأضاف "أود أن أشكر عبد الحق بن شيخة -مدرب الخضر- كثيرا على هذه الثقة التي أعتز بها، وسأكون -إن شاء الله- عند حسن ظنه، وظن كل الجماهير التي تستحق إسعادها بانتصار مستحق بالأداء والنتيجة".

وشدد صانع الألعاب الجزائري على أنه سيعمل بكل قوة لاسترجاع كل الإمكانات وتقديم كل ما عنده لترجيح كفة منتخب بلاده، مشيرا إلى أنه لن يخيب ظن بن شيخة وثقته الكبيرة التي منحه إياها.

ورأى حاجي عيسي أن مواجهة المغرب في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية صعبة للغاية، مشيرا إلى أن الخصر لا يهمهم إلا الفوز والحصول على نقاط المباراة الثلاث التي تبقى مفتاح التأهل للنهائيات.

وأشار إلى أن جميع عناصر المنتخب الجزائري ستعمل كمجموعة واحدة من أجل تحقيق هدف تخطى عقبة المغرب الذي لا خيار غيره، مشيرا إلى أن جميع اللاعبين مدركون حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم في هذه المواجهة.