EN
  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2010

تونس البديل لمواجهة المغرب وديا جيريتس يستنجد بالفراعنة لعبور الجزائر بتصفيات إفريقيا

المغرب تطلب مواجهة مصر وديا

المغرب تطلب مواجهة مصر وديا

يدرس الاتحاد المغربي لكرة القدم التقدم بطلب لنظيره المصري لخوض مباراة ودية معه، وذلك قبل مواجهة المنتخب الجزائري في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية بغينيا الاستوائية والجابون يوم الـ25 من مارس/آذار المقبل بالجزائر.

  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2010

تونس البديل لمواجهة المغرب وديا جيريتس يستنجد بالفراعنة لعبور الجزائر بتصفيات إفريقيا

يدرس الاتحاد المغربي لكرة القدم التقدم بطلب لنظيره المصري لخوض مباراة ودية معه، وذلك قبل مواجهة المنتخب الجزائري في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية بغينيا الاستوائية والجابون يوم الـ25 من مارس/آذار المقبل بالجزائر.

وأشارت تقارير إعلامية إلى أن فكرة خوض المغرب مباراة ودية مع المنتخب المصري جاءت لكثرة احتكاكات الفراعنة بالخضر في أكثر من مناسبة، سواء في التصفيات التي كانت مؤهلة لمونديال جنوب إفريقيا 2010 أو في المربع الذهبي لبطولة كأس الأمم الإفريقية الأخيرة بأنجولا.

ويسعى البلجيكي إيريك جيريتس -المدير الفني لأسود الأطلس- للحصول على موافقة من الاتحاد المصري بشأن إقامة تلك المباراة الودية، سواء في المغرب أو القاهرة يوم الـ9 من فبراير/شباط 2011؛ حيث يعتبرها المدير الفني بمثابة بروفة قوية قبل مواجهة الخضر في التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا 2012.

وتعود رغبة جيريتس في خوض تلك المباراة الودية مع الفراعنة، لاعتبار قوة المنتخب المصري، وأنه يضم في جعبته مجموعة متميزة من اللاعبين، ومن ثم فإنها ستكون خير إعداد للفريق قبل المواجهة الجزائرية.

وأكدت التقارير أيضًا إلى أنه في حال تعثر المفاوضات مع المنتخب المصري في إقامة تلك المباراة الودية، فإن البديل سيكون المنتخب التونسي، وذلك بناء على مجموعة من المعايير التي وضعها جيريتس في حساباته الفنية، أبرزها أن كرة القدم في شمال إفريقيا متشابهة إلى حد ما فيما بينها، ومن ثم فإن الاصطدام بنسور قرطاج سيكون بروفة قوية له أيضًا قبل لقاء الجزائر.

يذكر أن المنافسة في المجموعة الرابعة ستكون قاصرة على أحد المنتخبين المغربي أو الجزائري، بحكم توافر عامل الخبرة لديهما عن المنتخبين المنافسين، وهما تنزانيا وجمهورية إفريقيا الوسطى.

كما أنه يتأهل إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا التي ستقام في غينيا الاستوائية والجابون 2012 أصحاب المراكز الأولى في المجموعات، بالإضافة إلى ثاني المجموعة الحادية عشرة والمنتخبان اللذان سيكونان أفضل الحاصلين على المركز الثاني في جميع المجموعات التي تضم أربعة منتخبات.