EN
  • تاريخ النشر: 21 يناير, 2009

المدير الفني يطبق أسلوبه الصارم على الكاميروني جوارديولا يعيد إيتو لمنزله لعدم جديته في التدريبات

جوارديولا طرد إيتو من التدريب

جوارديولا طرد إيتو من التدريب

قرر بيب جوارديولا المدير الفني لفريق برشلونة أرسنال إعادة مهاجمه الكاميروني صامويل إيتو لمنزله مبكراً، وحرمانه من تكملة تدريبه مع الفريق يوم الثلاثاء بسبب عدم جدية اللاعب حسب تقارير صحفية محلية.

  • تاريخ النشر: 21 يناير, 2009

المدير الفني يطبق أسلوبه الصارم على الكاميروني جوارديولا يعيد إيتو لمنزله لعدم جديته في التدريبات

قرر بيب جوارديولا المدير الفني لفريق برشلونة أرسنال إعادة مهاجمه الكاميروني صامويل إيتو لمنزله مبكراً، وحرمانه من تكملة تدريبه مع الفريق يوم الثلاثاء بسبب عدم جدية اللاعب حسب تقارير صحفية محلية.

وقالت صحيفة إل موندو ديبو تيفو أن جوارديولا قرر إرسال إيتو لمنزله خلال مرحلة تمرينات الإطالة، وذلك خلال جلسة الفريق التدريبية المغلقة يوم الثلاثاء استعداداً للقاء برشلونة ومضيفه إسبانيول، في ذهاب ربع نهائي كأس إسبانيا مساء الأربعاء.

وذكر تقرير الصحيفة، أن المدير الفني لفت نظر إيتو لعدم اقتناعه بجديته في أداء تدريبات الإطالة البدنية الخاصة به، وهي التدريبات التي يظهر جورديولا اهتماماً شديداً بها، منعاً لتعرض لاعبيه للإصابات المتكررة على مدار الموسم، وهو ما نجح المدرب في تجنبه بكفاءة حتى الآن.

من جانبه حاول إيتو الدفاع عن جديته بالدخول في نقاش مع مديره الفني، وهو الجدال الذي لم يغير من رأي جوارديولا، والذي أجبره على اتخاذ قرار حازم بحرمان الكاميروني من إكمال التدريب، في ظل استمراره في النقاش غير المجدي.

وتشير إل موندو ديبورتيفو إلى أن إيتو –27 عاماً- أطاع أوامر مدربه بالذهاب إلى منزله وسط دهشة من حضروا التدريب، خاصة من اعتقدوا أن مغادرته الملعب هي بسبب الإصابة.

وتتمتع قواعد جوارديولا الداخلية في إدارة الفريق بتأييد كبير من مناصري الفريق إعلاميًّا وجماهيريًّا، منذ توليه المسئولية الصيف الماضي، حيث أشارت عديد من التقارير للعقوبات الصارمة التي تنتظر أي لاعب يتأخر عن تدريبات الفريق، وتتراوح ما بين 500 إلى 6000 يورو.

وتعتبر الجلسات التدريبية ذات أهمية خاصة للمدير الفني الشاب –37 عاماً- حيث يجب حضور اللاعبين قبل موعدها بساعة كاملة.

كما يواظب جوارديولا على إجراء مكالمات تليفونية ليلية يتأكد من خلالها تواجد لاعبيه بمنازلهم مع حلول منتصف الليل، على أن توقع عقوبة قد تصل إلى 2000 يورو على من يتخلف عن استقبال المكالمة دون عذر مقبول.