EN
  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2009

بين فوز البارسا المثير واكتساح الريال لمايوركا جوارديولا يستوعب الدرس .. وراموس سعيد بفريقه

برشلونة ينجو من الفخ

برشلونة ينجو من الفخ

اعترف بيب جوارديولا المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني أن فريقه تلقى درسًا مفيدًا بعد فوزه العصيب 3 – 2 على مضيفه أوساسونا في ختام المرحلة الـ18 من الدوري المحلي، فيما أظهر خواندي راموس المدير الفني لريال مدريد سعادته بمجموعة لاعبيه التي حققت الفوز بثلاثيةٍ على مايوركا في إطار نفس المرحلة.

  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2009

بين فوز البارسا المثير واكتساح الريال لمايوركا جوارديولا يستوعب الدرس .. وراموس سعيد بفريقه

اعترف بيب جوارديولا المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني أن فريقه تلقى درسًا مفيدًا بعد فوزه العصيب 3 – 2 على مضيفه أوساسونا في ختام المرحلة الـ18 من الدوري المحلي، فيما أظهر خواندي راموس المدير الفني لريال مدريد سعادته بمجموعة لاعبيه التي حققت الفوز بثلاثيةٍ على مايوركا في إطار نفس المرحلة.

وقال جوارديولا في تصريحاتٍ نشرتها صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" الإسبانية يوم الإثنين: "لقد تلقينا درسًا سيفيدنا كثيرًا في المستقبل، لعبنا شوطًا أول استثنائيًا رائعًا من كل الجوانب، ولكننا ضللنا الطريق في الشوط الثاني، لم نستفِق سوى مع تأخرنا 1 – 2، وقتها حسمت موهبة لاعبينا النتيجة لصالحنا".

وكان فريق برشلونة قد توج تفوقه على مضيفه أوساسونا مساء السبت خلال الشوط الأول بهدفٍ صاروخي في الدقيقة 45 من مهاجمه الكاميروني صمويل إيتو، إلا أن هدفين مباغتين من أصحاب الأرض في الدقيقتين 63 و 73 وضعا الفريق الكاتالوني تحت تهديد أول خسارةٍ لهم بالليغا منذ أكثر من أربعة أشهر كاملة.

وعرفت المباراة إثارةً مضاعفة عندما تمكن شابي هيرنانديز من إدراك التعادل للضيوف في الدقيقة 80، ولم يستغرق الأمر سوى خمس دقائق أخرى حتى كان الأرجنتيني ليونيل ميسي في الموعد لحسم النتيجة للبارسا بهدفٍ من مجهود فردي رائع، توجه بتسديدة من خارج المنطقة.

وعلى الرغم من تأكيد تصدره للمسابقة بفارق 12 نقطة كاملة عن مطارديه ريال مدريد وسيفيليا إلا أن جوارديولا كشف عن حذر كبير بقوله: أمامنا مشوار طويل في الليغا، في الشوط الثاني من هذه المباراة وللمرة الأولى هذا العام عانينا كثيرًا،ورغم هذا حالفنا التوفيق".

وأضاف معلقًا على منافسه متذيل الترتيب العام: فريق أوساسونا يمتلك شجاعة وإصرارًا كبيرين، كنا نعلم أننا سنخوض مباراة عصيبة، أمام فريق يصعب تمامًا هز شباكه، فريق يمتلك روحًا قتالية تمكنه من فرض أسلوبه الخاص".

على الجانب الآخر، أبدى خواندي راموس المدير الفني لفريق ريال مدريد ارتياحه التام لفوز فريقه الواثق بثلاثيةٍ نظيفة على حساب مضيفه مايوركا في وقت لاحق من نفس اليوم.

وقال راموس في تصريحاتٍ نشرتها صحيفة آس: "تسجيلنا لهدفٍ مبكر في الشوط الأول سهل كثيرًا من مهمتنا، والهدف الثالث بالشوط الثاني حسم الأمور تمامًا، أنا سعيدٌ بالعروض التي تقديمها مجموعة لاعبي الريال بأكملها، وأتمنى أن نستمر على هذا المنوال".

وقفز الريال إلى المركز الثاني في جدول الترتيب خلف برشلونة المتصدر بفضل فوز مريحٍ بثلاثية نظيفة على حساب مايوركا، وبتوقيع كل من الهولندي ارين روبين في الدقيقة الثالثة، تبعه راؤول جونزاليس في الدقيقة 17، وختم سيرخيو راموس الحفلة بهدف ثالث حاسم في الدقيقة 66.

من ناحيته، أرجع خواندي راموس نجاح فريقه في الاحتفاظ بشباكه نظيفة للمباراة الثالثة على التوالي إلى تميز لاعبيه بقوله: "عندما تعمل مع لاعبين بمستوى لاعبي الريال فبمقدورك تحقيق ما تريده بسهولة، لقد كنا نستقبل في الماضي أهدافًا بالجملة. الأمور تتحسن يومًا بعد يوم على الصعيد الدفاعي، مازال أمامنا أيضًا تطوير بعض الجوانب في مردودنا الهجومي".

وختم المدير الفني تصريحاته بالتعليق على مردود لاعبه روبين قائلاً: "لا يوجد فريق يعتمد على لاعب بعينه، روبين قام بمهامه الهجومية وكان على زميل له تغطيته على الصعيد الدفاعي، إنه نمتلك لاعبًا سريعًا في أحد جناحي الملعب، ولكننا لا نملك نفس هذه المميزات في الجناح الآخر، ولكني سعيد بكل حال بمجموعة اللاعبين التي نملكها في الوقت الحالي".