EN
  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2010

أنباء عن وقوع إصابات في الجانبين جماهير الترجي تعتدي على الأمن المصري

جماهير الترجي تعيث في إستاد القاهرة

جماهير الترجي تعيث في إستاد القاهرة

قال اللواء عبد العزيز أمين رئيس هيئة إستاد القاهرة الدولي: إن جماهير الترجي التونسي التي أحدثت الشغب والتراشق والتلفيات في مدرجات ملعب القاهرة كانت مخمورة حتى الثمالة؛ للدرجة التي تجعلها تقوم بالتعدي بالضرب على عسكري.

  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2010

أنباء عن وقوع إصابات في الجانبين جماهير الترجي تعتدي على الأمن المصري

قال اللواء عبد العزيز أمين رئيس هيئة إستاد القاهرة الدولي: إن جماهير الترجي التونسي التي أحدثت الشغب والتراشق والتلفيات في مدرجات ملعب القاهرة كانت مخمورة حتى الثمالة؛ للدرجة التي تجعلها تقوم بالتعدي بالضرب على عسكري.

وأضاف أمين -في تصريحات صحفية يوم الاثنين- أن جماهير الترجي أحدثت تلفيات في مدرجات ملعب القاهرة بقيمة 150 ألف جنيه، جراء أعمال الشغب والتخريب المتعمد للمدرجات، موضحا أن كافة التلفيات كانت في مدرجات الدرجة الأولى يمين الخاصة بجماهير الترجي.

وأكد رئيس هيئة إستاد القاهرة أن فتيات الجمهور التونسي قمن بإدخال الشماريخ المحظورة، بعدما خبأنها في أماكن حساسة من أجسادهن، حتى يتم عبورها إلى داخل مدرجات الملعب.

وتساءل أمين: لماذا قامت جماهير الترجي بالتعدي بالضرب المبرح على عسكري حماية لا ناقة له ولا جمل، سوى أنه جاء لحمايتهم إذا تم أي مكروه داخل المدرجات؟ موضحا أن جماهير الترجي كانت مسلحة بكثير من القطع الحديدية السميكة الصلبة التي تحدث إصابات مباشرة في حال التعرض للضرب بها.

وتابع "قامت جماهير الترجي بالتعدي بالضرب على أفراد الحماية المكلفين بحمايتهم من أي ضرر، أحدثوا إصابات بـ13 فرد أمن؛ ما بين ضباط وعساكر، منهم ضابط أصيب بارتجاج في المخ جراء قوة الضرب".

وختم رئيس هيئة إستاد القاهرة تصريحاته قائلا: "جميع جماهير الترجي كانت سكرانة، لقد أقاموا في أفخم فنادق القاهرة ويستقلون حافلات على أحدث طراز، إلا أن عدم وعيهم بما يقومون به جعلهم يقومون بهذه الأعمال دون مبرر".

وكانت جماهير الترجي التونسي قد أحدثت تلفيات بالجملة في مدرجات ملعب القاهرة، بجانب اعتدائهم الغاشم بالضرب المبرح على أفراد رجال الحماية المدنية المكلفين بحمايتهم، وقد تم القبض على بعضهم وتم تحويله للنيابة للتحقيق الاثنين.

إلى ذلك أشارت تقارير صحفية لم يثبت صحتها بعد إلى إصابة عدد من جماهير النادي التونسي، ونقل بعضهم لمستشفى بالقاهرة، لكن التقارير ذاتها لم تؤكد ما إذا كانت الإصابة بسبب تدخل الأمن المصري أم لأسباب أخرى.