EN
  • تاريخ النشر: 20 أكتوبر, 2011

استمرارا لمسلسل الانفلات الجماهيري جماهير الإسماعيلي تحطم حافلة الزمالك

جماهير الزمالك

لافتة أولاد الغم قلبت العلاقة بين الزمالك والإسماعيلي

جماهير الإسماعيلي تعتدي على حافلة الزمالك وهي في طريق عودتها للقاهرة بعد انتهاء مباراة المحلة.

  • تاريخ النشر: 20 أكتوبر, 2011

استمرارا لمسلسل الانفلات الجماهيري جماهير الإسماعيلي تحطم حافلة الزمالك

في واقعة ربما تشكل تغيرا في العلاقة بين جماهير الإسماعيلي والزمالك مستقبلا، قامت جماهير نادي الإسماعيلي بالاعتداء على حافلة نادي الزمالك وتحطيم عديد من النوافذ الزجاجية في طريق عودة الفريق الأبيض للقاهرة.

وكان الزمالك قد اختار أن يلعب أولى مبارياته أمام المحلة في الدوري على ملعب الإسماعيلية، تنفيذا لعقوبات الاتحاد المصري لكرة القدم بسبب إشعال جماهير الزمالك الألعاب النارية "الشماريخ" في المباريات.

وحدثت مناوشات بين جماهير الزمالك التي زحفت خلف فريقها من القاهرة للإسماعيلية، وبين بعض جماهير الإسماعيلي التي حضرت المباراة من المدرجات، حتى إن حسن شحاتة -المدير الفني للزمالك- تدخل بنفسه لدى الجماهير لمنعها من التراشق بالألفاظ مع بعضها البعض.

وكانت العلاقة بين جماهير الناديين قد توترت منذ الموسم الماضي، في أعقاب حمل جماهير الزمالك لافتة كبيرة أثناء مباراة الإسماعيلي وكتبت عليها "أولاد الغم" بدلا من أولاد العم، وهو ما تسبب في غضب كبير من جانب جماهير الدراويش.

وبعد انتهاء المباراة التي فاز فيها الزمالك بستة أهداف مقابل هدف، قامت بعض جماهير الإسماعيلي بمهاجمة حافلة الفريق أثناء عودتهتا للقاهرة، وتحطيم عديد من النوافذ الزجاجية دون أن يصاب أحد من اللاعبين والجهاز الفني بأذى.

كذلك تعرضت حافلتان لجماهير الزمالك أثناء عودتها للقاهرة للرشق بالحجارة من قبل مجهولين، وتعرضتا لبعض التلفيات في حين أصيب بعض الأشخاص.

يذكر أن جماهير الإسماعيلي لم تقبل على مشاهدة مباراة الزمالك والمحلة بمدينة الإسماعيلية، وذلك بعد تعرض فريقها لخسارة قاسية أمام  الجونة بأربعة أهداف مقابل هدف في اليوم نفسه.