EN
  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2012

يطالبون بالقصاص لشهدائهم في أحداث بورسعيد جماهير الأهلي تقطع أهم جسر في مصر وتواصل اعتصامها

جمهور الأهلي والشماريخ

جماهير الأهلي تعتصم منذ أيام أمام مجلس الشعب

عادت حركة المرور إلى طبيعتها فوق كوبري 6 أكتوبر (أهم جسر يربط أجزاء العاصمة المصرية بعضها ببعض) من الاتجاهين، بعد أن عطل العشرات من أعضاء رابطة مشجعي النادي الأهلي "أولتراس أهلاوي" حركة المرور.

  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2012

يطالبون بالقصاص لشهدائهم في أحداث بورسعيد جماهير الأهلي تقطع أهم جسر في مصر وتواصل اعتصامها

(القاهرة - mbc.net) عادت حركة المرور إلى طبيعتها فوق كوبري 6 أكتوبر (أهم جسر يربط أجزاء العاصمة المصرية بعضها ببعض) من الاتجاهين، بعد أن عطل العشرات من أعضاء رابطة مشجعي النادي الأهلي "أولتراس أهلاوي" حركة المرور في الاتجاهين بمسيرة نظموها، اليوم الأربعاء، من أمام مقر النادي بالجزيرة وحتى مقر اعتصامهم أمام مجلس الوزراء.

وطالب المشاركون في المسيرة بالقصاص للشهداء من مشجعي النادي الذين لقوا حتفهم فيما عرف إعلاميًّا بـ"مذبحة بورسعيد" قبل شهرين، التي أعقبت مباراة بين الناديين الأهلي والمصري، وتوفي على إثرها العشرات من مشجعي النادي الأهلي.

وفيما أغلق مشجعون حركة المرور، استأنفت البقية المسيرة حتى مقر الاعتصام الجاري منذ ما يزيد على أسبوع أمام مقر مجلس الوزراء.

من ناحية أخرى، أكد سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالأهلي، أن مستقبل النادي والكرة المصرية يتوقف على خطاب الجهات الأمنية، مشيرًا إلى أنه إذا لم يوافق الأمن على إقامة مباراة العودة ضد البن الإثيوبي فسيتخذ الاتحاد الإفريقي "الكاف" قرارات صارمة ضد النادي.

وكان الأهلي قد فوجئ بخطاب من الجهات الأمنية المصرية برفض رجال الشرطة تأمين لقاء مباراة البن، رغم أن المجلس العسكري الحاكم في مصر كان قد وافق على تأمين اللقاء، إلا أن وزارة الداخلية رفضت استضافة المباراة في مصر، مع أن الأهلي وافق على اللعب بدون جمهور.

وترفض وزارة الداخلية تأمين المباريات بداعي انشغالها بإعادة الأمان إلى الشارع المصري وفرض سيطرتها على الأحداث المتوالية في مصر.

وأبدى عبد الحفيظ تعجبه من تأخُّر وصول الخطاب الأمني من الجهات الأمنية إلى النادي، لتأكيد إقامة مباراة البن الإثيوبي في موعدها، الأحد المقبل بالقاهرة.

وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بتعادل الفريقين سلبيًّا. ويحتاج الأهلي إلى الفوز بأية نتيجة لضمان استمراره في المسابقة، لكنه قد يتعرض للإقصاء من المسابقة بدون أسباب فنية.