EN
  • تاريخ النشر: 20 يونيو, 2009

في حالة عدم استعادة مستواهما جماهير الأخضر تطالب باستبعاد القحطاني ونور

الحزن يعم جماهير الأخضر في المدرجات

الحزن يعم جماهير الأخضر في المدرجات

تواصلت ردود الفعل الغاضبة في الشارع الرياضي السعودي، بعد التعادل مع كوريا الشمالية وفقدان فرصة التأهل المباشر إلى نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010 بجنوب إفريقيا؛ حيث حمل عدد من الجماهير لاعبي الخبرة في الأخضر مسؤولية هذا التعثر

تواصلت ردود الفعل الغاضبة في الشارع الرياضي السعودي، بعد التعادل مع كوريا الشمالية وفقدان فرصة التأهل المباشر إلى نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010 بجنوب إفريقيا؛ حيث حمل عدد من الجماهير لاعبي الخبرة في الأخضر مسؤولية هذا التعثر المرير، وتحديدًا ياسر القحطاني ومحمد نور وحسين عبد الغني.

وقالت الجماهير: إن ثلاثي الخبرة لم يكونوا في يومهم على الإطلاق، بل كانوا "عالة" على الأخضر، وحملوهم الدور الأكبر فيما حدث أمام كوريا الشمالية، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الرياض" السعودية اليوم السبت.

وطالبت الجماهير باستبعاد اللاعبين الثلاثة القحطاني، نور، وعبد الغني- في حالة عدم مراجعة حساباتهم واستعادة مستواهم المعروف من جديد خلال في الفترة المقبلة، مشيرين إلى أن أية هفوات جديدة قد تبعد الأخضر عن مونديال 2010.

وعبرت عن خيبة أملها في عدم تأهل المنتخب مباشرة إلى نهائيات المونديال للمرة الخامسة على التوالي، واضطراره إلى خوض الملحق الأسيوي أمام نظيره البحريني قبل أن يواجه الفائز منهما المنتخب النيوزيلندي.

ونال البرتغالي جوزيه بيسيرو جانبا من انتقادات الجماهير التي اعتبرت أنه أسهم بشكل مباشر في خروج الأخضر بالتعادل أمام كوريا الشمالية، منتقدين التشكيلة غير المنطقية التي بدأ بها اللقاء لمنتخب بالبحث عن الفوز دون غيره، فضلا عن تبديلاته القاتلة والتي أجمع الكل على عدم فاعليتها.

وانتقدت الجماهير بقاء نور طيلة فترات المباراة وهو الغائب عن اللقاء بشكل واضح، في حين جاء إشراك ياسر الشمراني بديلا عن ياسر القحطاني غير الموفق متأخرًا جدًّا، ولم يسعفه الوقت للتهديد والمشاغبة، والتي كان كثير ينشدونها بتواجد النشط والمتحرك عبد العزيز السعران.