EN
  • تاريخ النشر: 26 سبتمبر, 2009

الإمارات يهزم الشارقة.. وبني ياس يرهق الوصل بالتعادل ثورة الصغار تهز عرش الكبار في الدوري الإماراتي

الوصل أفلت من الهزيمة أمام بني ياس

الوصل أفلت من الهزيمة أمام بني ياس

فجر الصغار المفاجآت مبكرا في الدوري الإماراتي حينما نجح الإمارات الصاعد حديثا للدوري في إلحاق هزيمة ثلاثية بنظيره الشارقة، فيما أفلت الوصل من الهزيمة أمام بني ياس الصاعد أيضا ليتعادلا 3/3 في المباراة التي جرت اليوم السبت ضمن المرحلة الأولى من دوري المحترفين الإماراتي لكرة القدم.

فجر الصغار المفاجآت مبكرا في الدوري الإماراتي حينما نجح الإمارات الصاعد حديثا للدوري في إلحاق هزيمة ثلاثية بنظيره الشارقة، فيما أفلت الوصل من الهزيمة أمام بني ياس الصاعد أيضا ليتعادلا 3/3 في المباراة التي جرت اليوم السبت ضمن المرحلة الأولى من دوري المحترفين الإماراتي لكرة القدم.

على الرغم من المعاناة التي لحقت بالإمارات في الفترة الماضية من أزمة مالية حادة ومشاكل إدارية ما انعكس على الجانب الفني للفريق الذي كان مهددا بعدم اللعب في البطولة إلا أنه نجح في تفجير المفاجأة أمام الشارقة الذي يعد أحد أكثر الفرق استقرارا خلال فترة الاستعدادات وحقق الفوز في كل مبارياته الودية وبنتائج لافتة.

في المباراة الأولى كان الإمارات الطرف الأفضل، وكاد يخرج بنتيجة أكبر لو استغل مهاجموه الفرص السانحة لهم التي بدأها عدنان حسين عندما تلقى تمريرة رائعة من المغربي كريم كركار لينفرد تماما ويسدد متسرعا بعيدا عن المرمى في الدقيقة الـ17.

ترجم الإمارات أفضليته بهدف التقدم بعدما تلقى عدنان حسين عرضية من مسلم أحمد أودعها في مرمى أحمد مبارك بعد مرور 24 دقيقة من عمر المباراة.

وواصل أصحاب الأرض سيطرتهم المطلقة وسدد الإيراني مزيار زاره في الدقيقة الـ30 كرة قوية علت عارضة الشارقة الذي عانى من سوء تغطية خط دفاعه، وعزز الإمارات تقدمه بهدف ثانٍ بعدما مرر المغربي حسن الطير كرة عرضية خطفها مسلم أحمد ولعبها في المرمى في الدقيقة الـ33.

ونجح الشارقة في تقليص الفارق من أول فرصة حقيقة له عبر البرازيلي مارسيلو اوليفيرا داسيلفا الذي تلقى عرضية من حميد أحمد أرسلها سابحا في مرمى حارس الإمارات محمد جمعة بعد 9 دقائق من عمر الشوط الثاني.

وأعاد أصحاب الأرض الفارق من جديد إلى هدفين بتسجيل الهدف الثالث عبر عدنان حسين الذي تلقى كرة طويلة من زاره وضرب دفاع الشارقة وأرسلها في مرمى أحمد مبارك الذي حاول إبعادها دون جدوى.

وقلص الشارقة الفارق مجددا في الدقيقة الـ90 عبر البديل سالم سيف بعدما استفاد من كرة عرضية لعبدالله سهيل.

في المباراة الثانية، أفلت الوصل من الهزيمة أمام ضيفه بني ياس واكتفى بالتعادل معه 3-3.

افتتح بني ياس التسجيل مبكرا بعد مرور 4 دقائق فقط من عمر الشوط الأول عبر فريد إسماعيل الذي استفاد من تمريرة العماني فوزي بشير وسدد كرة قوية فشل حارس الوصل راشد علي في صدها.

وسرعان ما أدرك الوصل التعادل عندما مرر البرازيلي الكسندر اوليفيرا بعد مرور ثلاث دقائق فقط من كرة إلى سعيد الكاس عالجها الأخير بتسديدة قوية بعيدا عن متناول الحارس أيوب عمر.

وتقدم الوصل للمرة الأولى عندما توغل اوليفيرا فعرقله مدافع بني ياس غانم بشير ولم يتردد الحكم في احتساب ركلة جزاء سددها بنجاح البنمي بيريز بالاس في الدقيقة الـ22.

وعادل بني ياس النتيجة عبر السنغالي اندريه سنغهور الذي استفاد من عرضية عادل حبوش وأرسل الكرة برأسه في مرمى راشد على بعد مرور 12 دقيقة من عمر الشوط الثاني.

واستثمر عيسى علي رأسية من بيريز ليسجل برأسه أيضا الهدف الثالث للوصل في الدقيقة الـ72، وكاد بني ياس يدرك التعادل بعدما أصاب سنغهور العارضة أثر تسديدة بعيدة حتى نجح الأخير في المحاولة الثانية عندما استفاد العاجي موديبو ديارا الذي شارك بديلا لفوزي بشير من دربكة وسدد كرة قوية في مرمى الوصل.

كانت المرحلة افتتحت أمس ففاز الجزيرة على الشباب 2-1، والظفرة على عجمان 4-2، وتختتم الإثنين بلقاءي القمة الذي يجمع الأول العين مع النصر، والثاني الوحدة مع الأهلي.