EN
  • تاريخ النشر: 28 يوليو, 2010

مواجهة نارية بين مارسيليا وسان جيرمان تونس تحتضن مباراة كأس السوبر الفرنسي

مباريات سان جيرمان ومارسيليا تتسم بالندية

مباريات سان جيرمان ومارسيليا تتسم بالندية

بعد موسم عرفت فيه الكرة الفرنسية خيبة تاريخية جراء خروج المنتخب الأول من الدور الأول في مونديال جنوب إفريقيا 2010 والفضيحة التي رافقت مشاركته في العرس العالمي؛ تعود عجلة الكرة المحلية للدوران من خلال مباراة كأس الأبطال "السوبر" التي ستجمع مرسيليا وباريس سان جيرمان مساء الأربعاء.

  • تاريخ النشر: 28 يوليو, 2010

مواجهة نارية بين مارسيليا وسان جيرمان تونس تحتضن مباراة كأس السوبر الفرنسي

بعد موسم عرفت فيه الكرة الفرنسية خيبة تاريخية جراء خروج المنتخب الأول من الدور الأول في مونديال جنوب إفريقيا 2010 والفضيحة التي رافقت مشاركته في العرس العالمي؛ تعود عجلة الكرة المحلية للدوران من خلال مباراة كأس الأبطال "السوبر" التي ستجمع مرسيليا وباريس سان جيرمان مساء الأربعاء.

وستقام المباراة على ملعب "السابع من نوفمبر" في رادس بضواحي العاصمة تونس بين مرسيليا حامل لقب الدوري وباريس سان جيرمان حامل لقب الكأس؛ حيث سيتابعها المدرب الجديد للمنتخب الأول لوران بلان، ورئيس الاتحاد الفرنسي المؤقت فرنان دوشوسوا.

ولطالما كانت مواجهة الطرفين مفعمة بالندية واللعب الخشن أحيانا، لكن موعد المباراة المبكر يعني أن لاعبي الطرفين لم يصلوا بعد إلى لياقتهم البدنية المثالية.

وينطلق الدوري الفرنسي في السابع من أغسطس/آب المقبل، لذلك لم يستعد مرسيليا بعد كل لاعبيه من جراء المشاركة في مونديال 2010، كما سيفتقد المهاجمين السنغالي مامادو نيانج، والبرازيلي برانداو، والجناح الغاني جوردان أيوو بسبب الإيقاف.

وقال مدرب مرسيليا ديدييه ديشان الذي قاد الفريق الجنوبي إلى إحراز لقب الدوري لأول مرة منذ 18 عاما: "سنقدم كل ما نملك كي نحرز اللقب نظرا لغياب بعض مفاتيح الفريق، لن أخاطر بإشراك بعض اللاعبين".

وقد تكون مباراة اليوم الأخيرة للجناح حاتم بن عرفة مع مرسيليا الذي اقترب من الانتقال إلى نيوكاسل يونايتد الإنجليزي.

ولم يستدع ديشان المدافع الكاميروني ستيفان مبيا إلى التشكيلة بعد عودته متأخرا إثر مشاركته في كأس العالم.

وستكون الفرصة متاحة لديشان للاستعانة بالظهير الأيمن سيزار أسبيليكويتا قائد منتخب إسبانيا تحت 21 عاما، والغاني أندري أيوو أحد نجوم مونديال 2010.

في المقابل يأمل أنطوان كومبواريه مدرب باريس سان جيرمان في اعتماد لاعبيه الجديدين: ماتيو بودمير، والمهاجم البرازيلي نيني.

وقال حارس باريس سان جيرمان جريجوري كوبيه (37 عاما) الذي أحرز لقب كأس الأبطال 5 مرات وهو رقم قياسي: "المباراة هامة لأن الفائز يضيف خطا جديدا على لائحة ألقابه، وفي فريقنا لا يوجد كثير من اللاعبين الذين أحرزوا الألقاب".

وأضاف كوبيه الذي سيحل بدلا من المصاب أبولا إيديل الذي سيعتزل نهاية الموسم المقبل "عندما تكون لاعبا في باريس سان جيرمان وتواجه مرسيليا، عليك الفوز في هذه المباراة, ستكون الأجواء رائعة في رادس، ستعيدنا المباراة إلى أجواء المنافسة".

وكان باريس سان جيرمان تعادل مع ليجيا فرصوفيا البولندي 2/2 الجمعة الماضية في مباراة ودية، في حين فاز مرسيليا على كاتانيا الإيطالي 2/صفر السبت. ويستهل فريق العاصمة مشواره على أرضه أمام سانت أتيان، في حين يواجه مرسيليا الوافد الجديد كاين.