EN
  • تاريخ النشر: 27 يوليو, 2009

يعمل مع ثلاثة مساعدين للحفاظ على أمل المونديال تعيين حسن مؤمن مدربا مؤقتا لأسود الأطلسي خلفا للومير

أنهى الاتحاد الملكي المغربي لكرة القدم رحلة البحث عن مدرب جديد لخلافة الفرنسي روجيه لومير الذي أقيل من منصبه بسبب تدهور نتائج الفريق في التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا، التي تضمنت هزيمة مخيبة للآمال بهدفين مقابل هدف أمام الجابون في الجولة الأولى من التصفيات النهائية.

أنهى الاتحاد الملكي المغربي لكرة القدم رحلة البحث عن مدرب جديد لخلافة الفرنسي روجيه لومير الذي أقيل من منصبه بسبب تدهور نتائج الفريق في التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا، التي تضمنت هزيمة مخيبة للآمال بهدفين مقابل هدف أمام الجابون في الجولة الأولى من التصفيات النهائية.

واختار اتحاد الكرة يوم الإثنين المغربي حسن مؤمن لقيادة الفريق في المباريات المتبقية في التصفيات، في عقد يمتد حتى كانون الثاني/يناير 2010.

وسينضم إلى مؤمن ثلاث مساعدين؛ هم حسين عموته مدرب الفتح الرباطي حاليا، وعبد الغني الناصري مدرب المنتخب سابقا، وجمال السلامي مدرب الدفاع الحسني الجديد.

وسيستهل الجهاز الفني الجديد مهمته مع المنتخب المغربي في الـ12 من أغسطس/آب المقبل بمباراة ودية أمام غانا أو الكونغو، استعدادا للمباراة أمام توجو في الخامس من سبتمبر/أيلول المقبل ضمن تصفيات كأس العالم.