EN
  • تاريخ النشر: 26 نوفمبر, 2009

بعد إقالة بول هارت لتدهور نتائج الفريق تعيين الإسرائيلي جرانت مدربا جديدا لبورتسموث

جرانت تولى مسؤولية بورتسموث بعد تدهور نتائجه

جرانت تولى مسؤولية بورتسموث بعد تدهور نتائجه

أعلن بورتسموث، متذيل ترتيب الدوري الإنجليزي لكرة القدم، يوم الخميس، في موقعه على شبكة الإنترنت، أنه تعاقد مع المدرب الإسرائيلي أفرام جرانت للإشراف على الفريق بدلا من بول هارت، الذي أقيل يوم الثلاثاء الماضي من منصبه.

أعلن بورتسموث، متذيل ترتيب الدوري الإنجليزي لكرة القدم، يوم الخميس، في موقعه على شبكة الإنترنت، أنه تعاقد مع المدرب الإسرائيلي أفرام جرانت للإشراف على الفريق بدلا من بول هارت، الذي أقيل يوم الثلاثاء الماضي من منصبه.

وكان جرانت عين في أكتوبر/تشرين الأول الماضي مدير الكرة في بورتسموث، لكن إقالة هارت فتحت الباب أمامه للعودة مجددا إلى مقاعد تدريب الفريق، بعد أن كان مديره الفني لفترة وجيزة، قبل أن ينتقل إلى تشيلسي في يوليو/تموز 2007، لشغل منصب مدير الكرة، ثم المدرب بعد رحيل البرتغالي جوزيه مورينيو.

وقاد جرانت، الذي أشرف على المنتخب الإسرائيلي أيضا، تشيلسي إلى نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا في 2008، لكنه أقيل بعد خسارة الفريق اللندني بركلات الترجيح، أمام مواطنه مانشستر يونايتد، تاركا المنصب للبرازيلي لويز فيليبي سكولاري.

يذكر أن هارت تولى منصب المدرب في بورتسموث مؤقتا، بعد إقالة توني أدامز في فبراير/شباط الماضي، ثم ثبت في يوليو/تموز الماضي مكافأة له على إبقاء النادي في مصاف أندية الدوري الإنجليزي الممتاز.

وكان عقد هارت سينتهي في يونيو/حزيران 2011، لكن النتائج المتواضعة التي يحققها بورتسموث هذا الموسم دفعت الإدارة إلى التخلي عن خدماته.

ولم يجمع بورتسموث سوى سبع نقاط في 13 مباراة، وهو يتخلف بفارق أربع نقاط عن منطقة الأمان، ولا يبدو أنه سيضيف نقاطا جديدة إلى رصيده في نهاية الأسبوع الجاري؛ لأنه سيواجه مانشستر يونايتد حامل اللقب وثاني الترتيب الحالي.