EN
  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2010

عقب اقتحام قوة عسكرية مقرَّ الاتحاد تعليق الدوري العراقي لأجلٍ غير مسمى

حسين سعيد رئيس الاتحاد العراقي

حسين سعيد رئيس الاتحاد العراقي

قرر الاتحاد العراقي لكرة القدم تعليقَ الدور النهائي لمسابقة الدوري المحلي حتى إشعار آخر بسبب حادثة اقتحام مقره يوم الأحد من قبل قوة عسكرية بهدف اعتقال رئيس الاتحاد وثلاثة من أعضائه.

  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2010

عقب اقتحام قوة عسكرية مقرَّ الاتحاد تعليق الدوري العراقي لأجلٍ غير مسمى

قرر الاتحاد العراقي لكرة القدم تعليقَ الدور النهائي لمسابقة الدوري المحلي حتى إشعار آخر بسبب حادثة اقتحام مقره يوم الأحد من قبل قوة عسكرية بهدف اعتقال رئيس الاتحاد وثلاثة من أعضائه.

وجاء في بيان الاتحاد "قرر الاتحاد إيقاف الدور النهائي للمسابقة المحلية إلى إشعار آخر؛ نظرا للتهجم والتعدي الذي حصل على مقر الاتحاد، واقتحامه من قبل قوة عسكرية مجهولة".

وأضاف البيان "يهدف هذا القرار إلى الحفاظ على سلامة أعضاء الاتحاد والعاملين فيه بعد حادثة اقتحامه من قبل عناصر ترتدي الزي العسكري، وتستخدم مركبات عسكرية حكومية".

وطالب بيان الاتحاد الحكومة العراقية بالتدخل السريع، وإجراء تحقيق عاجل لما حدث الأحد، وتوضيح سبب مذكرات الاعتقال التي صدرت بحق رئيسه وثلاثة من أعضائه، بالإضافة إلى مستشار الاتحاد.

وكانت قوة عسكرية قد داهمت مقر الاتحاد العراقي الواقع قرب ملعب الشعب الدولي بهدف اعتقال عدد من أعضائه على أساس وجود مذكرات اعتقال بحقهم بسبب مخالفات مالية وإدارية، ولم يكن أعضاء الاتحاد متواجدين في تلك الأثناء.