EN
  • تاريخ النشر: 11 أكتوبر, 2011

تعادل مثير بين لبنان والكويت في تصفيات مونديال 2014

منتخب الكويت

منتخب الكويت نجح في إحراز التعادل في الدقائق الأخيرة

تعادل منتخب لبنان لكرة القدم مع نظيره الكويتي 2-2 في مباراة مثيرة ببيروت ضمن الدور الثالث للتصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2014 في البرازيل

تعادل منتخب لبنان لكرة القدم مع نظيره الكويتي 2-2، يوم الثلاثاء، في بيروت أمام نحو 30 ألف متفرج، في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية، ضمن الدور الثالث للتصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2014 في البرازيل. سجَّل للبنان حسن معتوق (14 و86 من ركلة جزاءوللكويت مساعد ندا (50) ومحمد باقر يونس (88 بالخطأ في مرمى فريقه).

وكانت كوريا الجنوبية تغلَّبت على الإمارات 2-1 في سوون ضمن المجموعة ذاتها.

احتفظت كوريا بصدارة المجموعة برصيد سبع نقاط بفارق نقطتين أمام الكويت، يليهما لبنان بأربع نقاط. ولا تزال الإمارات أخيرة بدون رصيد.

بانت السيطرة للبنان في الدقائق الأولى، لكن دون خطورة أو فعالية أمام المرمى، إلى أن حانت الدقيقة الـ14 عندما استلم حسن معتوق الكرة في الجهة اليسرى وتوغَّل داخل المنطقة الكويتية، ثم تبادل الكرة مع عباس عطوي وسددها رائعة يسار الحارس الكويتي نواف الخالدي.

أيقظ الهدفُ اللاعبين الكويتيين الذين تخلَّوا عن حذرهم وحاولوا مباغتة الشباك اللبنانية؛ نظرًا للصعوبة البالغة في اختراق الدفاع المتماسك، ولجؤوا إلى التسديد البعيد.

سدد حسن معتوق كرةً من خارج المنطقة بمحاذاة المرمى الكويتي (22)، ثم أرسل يوسف محمد كرة من ركلة حرة التقطها الخالدي (24). ورد بدر المطوع بأول تسديدة للكويت في الدقيقة الـ26، لكن كرته مرت إلى جانب مرمى الصمد.

وقدَّم حسن معتوق فاصل مراوغة ومرر كرة بينية وضعت غدار في حالة انفراد، لكن الأخير سدد خارج المرمى (43). واخترق غدار من الجهة اليمنى وسدد بقوة إلى جانب المرمى (45).

استهل "الأزرق" الشوط الثاني مهاجمًا؛ إذ بدل توفيدزيتش عبد العزيز المشعان مكان حسين موسوي. وتابع يوسف ناصر كرة برأسه أنقذها الصمد بمساعدة العارضة (49). واخترق فهد العنزي المنطقة اللبنانية من الجهة اليمنى وعكس كرة أمام المرمى أخطأ الدفاع في إبعادها لتجد رأس مساعد ندا الذي وضعها في الشباك (50).

وأشرك توفيدزيتش لاعب الوسط محمد راشد بدلاً من المدافع عامر معتوق (83).

حصل البديل أكرم مغربي على ركلة جزاء إثر إعاقته من حسين فاضل، انبرى لها معتوق وسدد الكرة بنجاح في الزاوية اليسرى (86)، لكن محمد باقر يونس أدرك التعادل للكويت بتسجيله هدفًا عن طريق الخطأ في مرمى بلاده بعدما حوَّل عرضية بدر المطوع إلى الشباك (88).

نفَّذ المطوع ركلة حرة في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي، لكن زياد الصمد حوَّل الكرة ببراعة إلى ركنية من الجهة اليسرى، وعاد لينقذ كرة البديل فهد الرشيدي (90+5).

وفي الجولة الثالثة في 11 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، تلعب الكويت مع لبنان في الكويت، والإمارات مع كوريا الجنوبية في العين.