EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

اقترب من حسم البريميرليج تشيلسي يبتعد في الصدارة بفوز صعب على بولتون

دروجبا مرر وأنيلكا سجّل

دروجبا مرر وأنيلكا سجّل

ابتعد تشيلسي الإنجليزي بأربع نقاط كاملة -في صدارة الدوري الإنجليزي- عن مانشستر يونايتد أقرب منافسيه، بفوزه الصعب على بولتون بهدف دون ردّ في المباراة، في اللقاء الذي أقيم بينهما مساء اليوم الثلاثاء على "ستامفورد بريدجضمن مباريات المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

اقترب من حسم البريميرليج تشيلسي يبتعد في الصدارة بفوز صعب على بولتون

ابتعد تشيلسي الإنجليزي بأربع نقاط كاملة -في صدارة الدوري الإنجليزي- عن مانشستر يونايتد أقرب منافسيه، بفوزه الصعب على بولتون بهدف دون ردّ في المباراة، في اللقاء الذي أقيم بينهما مساء اليوم الثلاثاء على "ستامفورد بريدجضمن مباريات المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

جاء هدف المباراة الوحيد عبر الفرنسي نيكولا أنيلكا في الدقيقة الـ43 بضربة رأسية من مسافة قريبة، إثر تمريرة عرضية من الدولي الإيفواري ديدييه دروجبا.

الهدف هو التاسع لأنيلكا هذا الموسم والأول منذ الـ30 يناير الماضي، وتحديدا منذ هدفه الأول في مرمى بيرنلي المضيف (2-1) في المرحلة الرابعة والعشرين.

واستغل تشيلسي جيدا تعثر مانشستر يونايتد حامل اللقب أمام مضيفه بلاكبيرن روفرز صفر-صفر أول أمس الأحد ليعزز موقعه في الصدارة، بفارق 4 نقاط عن الشياطين الحمر قبل 4 مراحل من نهاية الدوري.

وخطا الفريق اللندني بالتالي خطوة كبيرة، نحو إحراز اللقب للمرة الأولى منذ ثنائيته عامي 2005 و2006، بقيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو.

وتنتظر الفريق اللندني مباراتين صعبتين أمام جاره توتنهام السبت المقبل ومضيفه ليفربول في المرحلة السابعة والثلاثين قبل الأخيرة، والأمر ذاته بالنسبة إلى مانشستر يونايتد الذي تنتظره مواجهتين ساخنتين أمام جاره مانشستر سيتي السبت المقبل وتوتنهام في المرحلة السادسة والثلاثين.

لم يشهد الشوط الأول فرصا كثيرة، وكان أخطرها الكرة التي افتتح منها أنيلكا التسجيل، عندما استغل كرة عرضية من دروجبا، فتابعها برأسه من مسافة قريبة داخل المرمى الخالي (43).

وأنقذ الحارس الدولي الفنلندي يوسي ياسكيلاينن مرماه من هدف ثان، عندما أبعد كرة العاجي -سالومون كالو، إثر انفراد- إلى ركنية ، ثم تألق مرة ثانية وتصدى لتسديدة قوية للروسي يوري جيركوف من داخل المنطقة، ورد القائم الأيمن تسديدة قوية لفرانك لامبارد، ورأسية للألماني ميكايل بالاك، كان لها ياسكولاينن في المكان المناسب، وكرة صاروخية لجون تيري بجوار القائم الأيمن.

وكاد السويدي يوهان ألماندر، بديل جاك ويلشير، يدرك التعادل بضربة رأسية من مسافة قريبة، بجوار القائم الأيسر للحارس التشيكي العملاق بيتر تشيك.

وتختتم المرحلة غدا، فيلعب أستون فيلا مع إيفرتون، وويجان مع بورتسموث، وتوتنهام مع أرسنال.. ويسعى أرسنال إلى حسم الدربي اللندني أمام جاره ومضيفه توتنهام لانتزاع المركز الثاني من مانشستر يونايتد وتعزيز حظوظه في المنافسة على اللقب.