EN
  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2011

تساؤلات سعودية حول "بودي جارد" ريكارد

الـ"بودي جارد" الخاص بريكارد أثار التساؤلات

الـ"بودي جارد" الخاص بريكارد أثار التساؤلات

أثار وجود مجموعة من "البودي جارد" مع الهولندي فرانك ريكارد المدير الفني الجديد للمنتخب السعودي؛ تساؤلات وعلامات استفهام عديدة حول السبب الرئيسي وراء مرافقة المدرب الهولندي ثلاثة من رجال "البودي جارد" طول فترة إقامته في المملكة العربية السعودية.

أثار وجود مجموعة من "البودي جارد" مع الهولندي فرانك ريكارد المدير الفني الجديد للمنتخب السعودي؛ تساؤلات وعلامات استفهام عديدة حول السبب الرئيسي وراء مرافقة المدرب الهولندي ثلاثة من رجال "البودي جارد" طول فترة إقامته في المملكة العربية السعودية.

كما أن رجال "البودي جارد" منعوا وسائل الإعلام المختلفة من الوصول إلى المدير الفني الجديد للأخضر السعودي فرانك ريكارد للتحدث معه عن طموحاته المستقبلية مع المنتخب السعودي لكرة القدم ومدى إمكانية قيادته الفريق إلى كأس العالم المقبلة بالبرازيل 2014.

وأكد رئيس لجنة المنتخبات السعودية محمد المسحل، في تصريحٍ لصحيفة "الوطن" السعودية؛ أن الهولندي فرانك ريكارد هدف من زيارته الأخيرة إلى الأراضي السعودية إلى تعرف الأجواء التي سيعمل فيها، والتعرف إلى اللاعبين، والالتقاء بشخصيات رياضية.

وأشار المسحل إلى أن قصة الحراس الشخصيين للمدرب الهولندي (البودي جارد) أخذت أكثر من حجمها في وسائل الإعلام، مبينًا أن ذلك طبيعي للغاية؛ لأن ريكارد مؤمن على حياته تأمينًا دوليًّا. ومن بنود التأمين أن يكون بمرافقته رجال أمن لمدة لا تقل عن 48 ساعة؛ لكي يتعرف أجواء البلد الذي سيعمل فيه.

وأوضح أن مدير أعماله "أصر على ضرورة هذا الإجراء؛ لأنه من بنود التأمين الدولي، وحتى لا يخالف بنود التأمين، مع العلم أن هذه الخطوة مصرح بها رسميًّا، فتعاقدنا مع شركات أمنية، وساعدنا المرافقين في أمور كثيرة تتعلق برغبة جماهير كثيرين كانوا يرغبون في التقاط الصور معه".