EN
  • تاريخ النشر: 02 أكتوبر, 2010

تأهل الفتح المغربي والصفاقسي التونسي لنصف نهائي الكنفدرالية

ضمن الفتح المغربي التأهل لنصف نهائي كأس الاتحاد الإفريقي، على رغم تفريطه في العودة بفوز مهم خارج أرضه، بعدما خطف زاناكو الزامبي التعادل بنتيجة (1-1)، خلال المباراة التي جمعت الفريقين يوم السبت على ملعب الغروب، ولحق به الصفاقسي التونسي بالتغلب على ضيفه حرس الحدود المصري (3-1)، ضمن منافسات الجولة الخامسة للمجموعة الثانية في مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي.

  • تاريخ النشر: 02 أكتوبر, 2010

تأهل الفتح المغربي والصفاقسي التونسي لنصف نهائي الكنفدرالية

ضمن الفتح المغربي التأهل لنصف نهائي كأس الاتحاد الإفريقي، على رغم تفريطه في العودة بفوز مهم خارج أرضه، بعدما خطف زاناكو الزامبي التعادل بنتيجة (1-1)، خلال المباراة التي جمعت الفريقين يوم السبت على ملعب الغروب، ولحق به الصفاقسي التونسي بالتغلب على ضيفه حرس الحدود المصري (3-1)، ضمن منافسات الجولة الخامسة للمجموعة الثانية في مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي.

تصدر الصفاقسي الترتيب بـ10 نقاط، بفارق الأهداف عن الفتح الثاني، وحل زاناكو ثالثا بـ5 نقاط، وأخيرا الحدود رابعا بنقطتين فقط.

وسيكون الصراع على قمة المجموعة في قمة اشتعاله عندما يصطدم الفتح بمنافسه الصفاقسي في المغرب على استاد الأمير مولاي عبد الله.

سجل هدف التقدم للفتح المهاجم النيجري الحسن يوسفو في الدقيقة الـ(51) من تسديدة قوية داخل منطقة الجزاء، واكتفى حارس زاناكو بمشاهدة الكرة وهي تسكن مرماه.

وتألق الحارس عصام بادة في أكثر من مرة خلال المباراة، ونجح في حماية مرمى الفتح من المحاولات الخطيرة لأصحاب الأرض، لكنه فشل في التصدي لتسديدة سيمون سيلوامبا القوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الـ(74)، أصحاب الأرض.

وفي المباراة الثانية، سجل أهداف الصفاقسي كل من هشام عباس في الدقيقة الـ(2)، وحمزة يونس في الدقيقة الـ(30)، وأسعد الدريدي في الدقيقة الـ(48)، وأحرز هدف الحدود في الدقيقة الـ(21) بواسطة أحمد سلامة.

وتقام مباراة الجولة الأخيرة من دور المجموعات (الثمانية) بين الفتح والصفاقسي يوم 17 من أكتوبر/تشرين الأول.