EN
  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2009

خوفا على اللاعبين الدوليين من الإصابات تأجيل أسبوعين في الدوري المصري استعدادا لموقعة الجزائر

الفراعنة يهيئون كل الظروف لتخطي الخضر

الفراعنة يهيئون كل الظروف لتخطي الخضر

وافقت لجنة المسابقات في اتحاد الكرة المصري على طلب حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب بتأجيل الجولتين التاسعة والعاشرة المقرر إقامتهما 30 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، و3 نوفمبر/تشرين الثاني القادم، وذلك استعدادا لمباراة الجزائر الفاصلة في الجولة الأخيرة من التصفيات النهائية لكأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا المقرر إقامتها الرابع عشر من نوفمبر القادم.

وافقت لجنة المسابقات في اتحاد الكرة المصري على طلب حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب بتأجيل الجولتين التاسعة والعاشرة المقرر إقامتهما 30 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، و3 نوفمبر/تشرين الثاني القادم، وذلك استعدادا لمباراة الجزائر الفاصلة في الجولة الأخيرة من التصفيات النهائية لكأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا المقرر إقامتها الرابع عشر من نوفمبر القادم.

جاء القرار بعد اجتماع سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري مع الجهاز الفني للمنتخب بقيادة حسن شحاتة والذي استمر لمدة خمس ساعات، وذلك حسب ما ذكرت وسائل الإعلام المصرية اليوم الأربعاء الموافق 14 أكتوبر/تشرين الأول.

وتقام الجولتان السابعة والثامنة من الدوري المصري يومي 19 و26 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وكانت الجولة السادسة من الدوري قد انتهت بتربع الأهلي علي القمة برصيد 14 نقطة يليه بتروجيت 11، والإسماعيلي 11، وطلائع الجيش 10.

كما قرر الاتحاد المصري إقامة معسكر مغلق للمنتخب الأول بمشروع "الهدف" بمدينة 6 أكتوبر يبدأ 27 الشهر الجاري وحتى موعد المباراة، وذلك بعد رفض شحاتة فكرة إقامة معسكر خارجي حتى لا يتعرض لاعبو الفريق لأي إرهاقٍ من السفر.

وطلب شحاتة من زاهر إقامة مباراة ودية في القاهرة مع أحد المنتخبات القوية لتكون خير إعداد للفريق قبل مواجهة الجزائر، حيث أجري زاهر عددا من الاتصالات لتوفير هذه المباراة بأقصى سرعة مع منتخبات البحرين وأستراليا وناميبيا التي طلبت اللعب في القاهرة.

من جانبه، قال شوقي غريب المدرب العام للمنتخب إن الجهاز الفني واللاعبين مصممون على حسم تذكرة التأهل للمونديال من خلال تحقيق الفوز بفارق ثلاثة أهداف، أشار إلى أنه يفضّل تأجيل مباريات الدوري حتى نحافظ على اللاعبين من الإصابات.

أكد أن الجهاز الفني لا يفاجأ بأي موقف، وأنه يعمل حساب كل شيء، وأن هناك البدائل القوية لغياب أي لاعب بمن فيهم وائل جمعة الذي حصل على الإنذار الثاني.

وتتواصل اجتماعات الكابتن سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة والمشرف العام على المنتخب مع الجهاز الفني؛ وذلك لإنهاء كافة الإجراءات الخاصة بالاستعدادات لمباراة الجزائر حتى ينطلق المعسكر، والذي لن يسمح فيه بدخول أحد إلا بتصريح مسبق؛ وذلك لضمان توفير أكبر جو من التركيز.

وجديرٌ بالذكر أن المنتخب المصري يحتاج للفوز بفارق ثلاثة أهداف أو أكثر لضمان التأهل إلى نهائيات كأس العالم مباشرة، أما في حال فوزه بفارق هدفين فسوف يتساوى المنتخبان ويلجآن لقرعة أو مباراة فاصلة، بينما ستكون أي نتيجة خلاف ذلك في صالح تأهل المنتخب الجزائري للمونديال.