EN
  • تاريخ النشر: 04 مايو, 2009

أول توابع سداسية البارسا بيريث يتقدم لانتخابات الريال.. ويستعين بزيدان

بيريث يستعين بزيدان

بيريث يستعين بزيدان

أشارت تقارير صحفية إسبانية إلى أن فلورنتينو بيريث -رئيس نادي ريال مدريد السابق- سيعلن رسميا تقدمه لانتخابات رئاسة النادي المزمع إقامتها منتصف شهر يونيو المقبل.

  • تاريخ النشر: 04 مايو, 2009

أول توابع سداسية البارسا بيريث يتقدم لانتخابات الريال.. ويستعين بزيدان

أشارت تقارير صحفية إسبانية إلى أن فلورنتينو بيريث -رئيس نادي ريال مدريد السابق- سيعلن رسميا تقدمه لانتخابات رئاسة النادي المزمع إقامتها منتصف شهر يونيو المقبل.

وقالت صحيفة آس الإسبانية يوم الاثنين إن بيريث ينوي الإعلان رسميا عن خطته للعودة إلى مقعده السابق خلال الأسبوع المقبل، وذلك رغم أن أبواب الترشيح للانتخابات المقبلة لن يتم فتحها رسميا للمتقدمين قبل يوم 20 مايو الحالي.

وتؤكد الصحيفة أن بيريث يعكف هذه الأيام على الاجتماع مع الأرجنتيني خورخي فالدانو -المدير الرياضي السابق خلال فترة رئاسة بيريث السابقة- لوضع التفاصيل الخاصة بحملته الانتخابية المقبلة، كما تشير الصحيفة إلى أن بيريث يرغب في ضم نجم الفريق السابق زين الدين زيدان إلى فريقه الإداري من أجل تحسين صورة النادي المدريدي.

وتأتي هذه التقارير في أعقاب هزيمة الريال 2 – 6 أمام ضيفه وغريمه التقليدي برشلونة يوم السبت في إطار المرحلة 34 من الدوري المحلي، وهي الهزيمة الأثقل للريال على يد منافسه الكاتالوني في تاريخ مواجهتهما، والتي أدخلت حزنا عميقا في قلوب جماهيره بعد خروجه خالي الوفاض على صعيد الألقاب على مدار الموسم الحالي.

ويقول التقرير إن أكبر مشكلة تواجه فلورنتينو حاليا هو اسم المدير الفني الذي سيصاحب حملته الانتخابية، وخاصة بعد استبعاد اسم الفرنسي أرسين فينجر المدير الفني الحالي للأرسنال الإنجليزي، والذي يفضل الاستمرار في أجواء الدوري الإنجليزي بعد علمه أنه لن يمتلك السلطات التي يرغب بها في حال توليه قيادة الريال.

ويطرح اسم الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني الحالي لنادي ميلان الإيطالي بقوة ضمن بطاقة بيريث الانتخابية، وهو الاسم المفضل أيضا لبيريث رغم احتمالات دخول تشيلسي اللندني في مفاوضات التعاقد معه.

أما بالنسبة للاعبين فما زالت أسماء البرازيلي كاكا، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، والفرنسي فرانك ريبيري تحتل طليعة النجوم التي يرغب فلورنتينو بيريث التعاقد معها للموسم المقبل؛ إلا أن الصحيفة تؤكد نية الرئيس السابق إعطاء الثقل الأكبر للاعبين الإسبان داخل الفريق، حيث تدخل أسماء سيلفا، ودافيد بيا، وشابي ألونسو، وسيسك فابريجاس داخل نطاق اهتمامات فلورنتينو.

ويأمل بيريث -62 عاما- في العودة إلى منصبه السابق، والذي شغله بين عامي 2000 و 2006، محققا مع النادي الملكي لقبين للدوري المحلي ولقبا لدوري أبطال أوروبا، ولقبا لكأس الإنتركونتننتال. في حقبة عرفت باسم الجلاكتيكوس برفقة أسماء نجوم بحجم البرتغالي لويس فيجو، وزيدان، والبرازيلي رونالدو، والإنجليزي مايكل أوين.

إلا أن تراجع نتائج الفريق بشكل لافت عقب إقالة المدير الفني بيسنتي ديل بوسكي عام 2003، شكلت ضغطا متزايدا على بيريث، والذي اضطر لتقديم استقالته في فبراير 2006، معترفا بحاجة الريال إلى قيادة جديدة آنذاك.