EN
  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2010

أشبيلية حقق فوزه الثالث برشلونة يتعثر وفياريال ينفرد بالمركز الثاني

ميسي سجل هدف برشلونة الوحيد

ميسي سجل هدف برشلونة الوحيد

انفرد فياريال بالمركز الثاني، بفوزه على ضيفه راسينج سانتاندر بهدفين نظيفين، مستغلا سقوط برشلونة شريكه السابق وحامل اللقب في فخ التعادل أمام ضيفه مايوركا 1-1 يوم الأحد في المرحلة السادسة من الدوري الإسباني.

  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2010

أشبيلية حقق فوزه الثالث برشلونة يتعثر وفياريال ينفرد بالمركز الثاني

انفرد فياريال بالمركز الثاني، بفوزه على ضيفه راسينج سانتاندر بهدفين نظيفين، مستغلا سقوط برشلونة شريكه السابق وحامل اللقب في فخ التعادل أمام ضيفه مايوركا 1-1 يوم الأحد في المرحلة السادسة من الدوري الإسباني.

في المباراة الأولى على ملعب "المادريجالتابع فياريال صحوته منذ خسارته أمام مضيفه ريال سوسييداد بهدف نظيف في المرحلة الأولى، وحقق فوزه الخامس على التوالي، وحسمه في الشوط الأول بتسجيله الهدفين عبر البرازيلي نيلمار دا سيلفا (9) والإيطالي جوسيبي روسي (14).

وانفرد نيلمار بصدارة لائحة الهدافين برصيد 5 أهداف بفارق هدف واحد أمام روسي.

ورفع فياريال رصيده إلى 15 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف فالنسيا المتصدر والفائز على أتلتيك بلباو 2-1 السبت في افتتاح المرحلة، وبفارق نقطتين أمام شريكه السابق برشلونة، الذي فشل للمرة الثانية هذا الموسم في تحقيق الفوز على ملعب كامب نو، بعد خسارته المفاجئة أمام ضيفه هيراكليس أليكانتي الصاعد حديثا إلى دوري الأضواء بهدفين في المرحلة الرابعة.

ويعاني برشلونة الأمرين على أرضه في الدوري، وتنتظره مباراة ساخنة أمام ضيفه فالنسيا المتصدر في المرحلة السابعة.

وفرض برشلونة سيطرته الكاملة على مجريات المباراة من البداية وحتى النهاية، لكن مهاجميه عجزوا عن تسجيل أكثر من هدف واحد حمل توقيع نجمه الأرجنتيني العائد من الإصابة ليونيل ميسي في الدقيقة الـ 21 بتسديدة قوية، إثر كرة من بيدرو رودريجيز.

وتأثر برشلونة كثيرا بغياب نجميه؛ صانع ألعابه تشافي هرنانديز المصاب، ومهاجمه الدولي الجديد دافيد فيا بسبب الإيقاف، إضافة إلى إراحة سيرجيو بوسكتس والقائد كارليس بويول، وبدا ذلك جليا من خلال فرص كثيرة، فشل بويان كركيتش وبدرو رودريجيز والمالي سيدو كيتا والمدافعين جيرار بيكيه والفرنسي أريك أبيدال في ترجمتها إلى أهداف.

ودفع الفريق الكتالوني ثمن رعونته أمام مرمى مايوركا، خصوصا في الشوط الأول، واستقبلت شباكه هدف التعادل في الدقيقة الـ 42 بضربة راسية لإيميليو نسوو، إثر ركلة ركنية انبرى لها الكندي جوناثان دي جوزمان.

يذكر أن مايوركا كان قد اسقط ريال مدريد الوصيف في فخّ التعادل السلبي في المرحلة الأولى.

واستعاد أشبيلية نغمة الانتصارات بفوزه الكبير على أتلتيكو مدريد 3-1، ليحقق الفوز الثالث هذا الموسم والأول له على أرضه، بعد تغلبه على مضيفيه ليفانتي 4-1 وملقة 2-1، ووضع حدا لنزيف النقاط في مباراتيه الأخيرتين أمام ضيفه راسينج سانتاندر 1-1 ومضيفه هيركوليس أليكانتي بهدفين نظيفين، ما أدى إلى الاستغناء عن مدربه أنطونيو ألفاريز وتعيين جريجوريو مانزانو خلفا له.

ولم يجد أشبيلية أيّة صعوبة في إيقاف زحف أتلتيكو مدريد، الذي حقق نتائج جيدة منذ مطلع الموسم الحالي، فتقدم عليه بثلاثية نظيفة، تناوب على تسجيلها ألفارو نيجريدو (29) والأرجنتيني دييجو بيروتي (35) والمالي فريديريك عمر كانوتيه (52)، قبل أن يسجل البرازيلي دييجو كوستا هدف الشرف للضيوف في الدقيقة الـ 58.

وارتقى أشبيلية إلى المركز الخامس برصيد 11 نقطة بفارق الأهداف خلف ريال مدريد الذي يلعب مع ديبورتيفو لا كورونيا لاحقا. أما أتلتيكو مدريد، فتجمد رصيده عند 10 نقاط وتراجع إلى المركز السابع.

وألحق خيتافي خسارة مذلة بهيركوليس أليكانتي الصاعد حديثا إلى دوري الأضواء ومفاجأة الموسم بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها دانيال باريخو (20) ومانو دل مورال (43) ونيكولاس فيدور ميكو (82).

وتعادل أوساسونا مع ليفانتي بهدف للأوروجواياني والتر باندياني (72) مقابل هدف لسيرجيو جونزاليز (80)، وألميريا مع ملقة بهدف للنيجيري كالو أوتشي (76) مقابل هدف للغاني كوينسى أووسو إبيي (51).

وأهدر أوتشي ركلة جزاء في الدقيقة الـ 65، وأكمل ملقة المباراة بعشرة لاعبين، إثر طرد لاعب وسطه البرتغالي أليسيو بيريرا دوس سانتوس في الدقيقة الـ 40.