EN
  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2010

بتسجيله ثنائية في مرمى سندرلاند برباتوف يقود "الشياطين" إلى الابتعاد بالصدارة الإنجليزية

برباتوف يتصدر قائمة هدافي الدوري الإنجليزي

برباتوف يتصدر قائمة هدافي الدوري الإنجليزي

قاد المهاجم الدولي البلغاري ديميتار برباتوف، فريقه مانشستر يونايتد إلى فوز ثمين على ضيفه سندرلاند بهدفين نظيفين على ملعب "أولد ترافورد" في مانشستر، في افتتاح المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2010

بتسجيله ثنائية في مرمى سندرلاند برباتوف يقود "الشياطين" إلى الابتعاد بالصدارة الإنجليزية

قاد المهاجم الدولي البلغاري ديميتار برباتوف، فريقه مانشستر يونايتد إلى فوز ثمين على ضيفه سندرلاند بهدفين نظيفين على ملعب "أولد ترافورد" في مانشستر، في افتتاح المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وسجَّل برباتوف الهدفَيْن في الدقيقتَيْن الـ5 والـ57، فرفع رصيده إلى 13 هدفًا في صدارة لائحة الهدافين، وإلى 7 أهداف في آخر 3 مباريات بعد خماسيته في مرمى بلاكبيرن روفرز "7-1" أواخر الشهر الماضي.

وهذا الفوز هو الرابع على التوالي لمانشستر يونايتد، والعاشر هذا الموسم، فعزز موقعه في الصدارة برصيد 37 نقطة بفارق نقطتين أمام غريمه التقليدي جاره مانشستر سيتي الذي استعاد توازنه، وانتزع فوزًا ثمينًا من مضيفه نيوكاسل 3-1؛ علمًا أن مانشستر يونايتد يملك مباراتَيْن مؤجلتَيْن أمام بلاكبول وتشيلسي.

واستغل مانشستر يونايتد غياب 7 لاعبين من سندرلاند لأسبابٍ مختلفةٍ، بين الإيقاف والإصابة، وحصد 3 نقاط ثمينة في بداية حملته في الأيام العشرة المقبلة التي تخوض فيها الأندية الإنجليزية 4 مباريات، ووضع مطاردَيْه المباشرَيْن أرسنال وتشيلسي، حامل اللقب تحت الضغط؛ علمًا أنهما سيلتقيان غدًا في قمة ساخنة على ملعب الإمارات في لندن.

ويحل مانشستر يونايتد ضيفًا على برمنجهام ووست بروميتش ألبيون الثلاثاء والسبت المقبلين على التوالي، ثم يستضيف ستوك سيتي في الرابع من يناير/كانون الثاني المقبل.

وعوَّض مانشستر يونايتد تعثُّره أمام سندرلاند الذي يُشرف على تدريبه نجمه السابق ستيف بروس المُتوَّج مع "الشياطين الحمر" بثمانية ألقاب، عندما تعادل معه سلبًا ذهابًا.

وبكَّر برباتوف بالتسجيل بضربة رأسية من مسافة قريبة إثر تمريرة عرضية من واين روني في الدقيقة الـ5.

وكاد روني يضيف الهدف الثاني بتسديدة ساقطة من خارج المنطقة، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن للحارس كريج جوردون في الدقيقة الـ10.

ورد القائم تسديدة قوية لبرباتوف عندما توغَّل داخل المنطقة متلاعبًا بدفاع سندرلاند "11"، ثم ردت العارضة تسديدة قوية للبرازيلي أندرسون من داخل المنطقة "15"، ثم تلقَّى روني كرة على طبق من ذهب من الكوري الجنوبي بارك جي سونح داخل المنطقة، فسددها قوية زاحفة بيمناه بين يدي الحارس جوردون "18"، ثم مرر الويلزي راين جيجز كرة إلى برباتوف عند حافة المنطقة فسددها بيمناه في الشباك الخارجية "19".

وأنقذ جوردون مرماه من هدف محقق بإبعاده بقدمه كرة قوية لجيجز من حافة المنطقة إلى ركنية "20".

واستعاد سندرلاند توازنه نسبيًّا، وجارى مانشستر يونايتد، لكن دون خطورة على المرميَيْن، حتى سدد أندرسون كرة قوية من 30 مترًا بجوار القائم الأيمن لجوردون "38"، ثم تسديدة أخرى لروني من داخل المنطقة بين يدي الحارس جوردون "39".

وعزز برباتوف تقدُّم أصحاب الأرض بهدفٍ ثانٍ عندما تلقَّى كرة من أندرسون داخل المنطقة فسددها قوية بيمناه ارتطمت بالمدافع أنطون فرديناند وخدعت الحارس جوردون في الدقيقة الـ57.

وكاد برباتوف يضمن الـ"هاتريك" عندما سدد كرة على الطائر داخل المنطقة، بيد أن الحارس جوردون أبعدها برد فعل رائع "70".

وفي الثانية على ملعب "جيمس باركجدد مانشستر سيتي تفوُّقه على نيوكاسل عندما تغلَّب عليه في عقر داره 3-1 بعدما كان هزمه في مانشستر 2-1 ذهابًا.

واستعاد مانشسر سيتي توازنه بعد خسارته أمام ضيفه إيفرتون 0-2 في الاثنين الماضي، وحافظ على فارق النقطتين اللتين تفصلانه عن مانشستر يونايتد، وانفرد بالمركز الثاني مؤقتًا.

وضرب مانشستر سيتي بقوة في الدقائق الخمسة الأولى بتسجيله هدفين؛ حيث منحه جاريث باري التقدُّم إثر تمريرة عرضية من الأرجنتيني كارلوس تيفيز الذي استغل خطأً فادحًا لحارس مرمى نيوكاسل الهولندي تيم كرول في تشتيت الكرة، فهيأها للاعب الوسط الدولي باري داخل المنطقة فتابعها بيسراه بين ساقَي الحارس في الدقيقة الـ2.

ولم يكد نيوكاسل يفيق من صدمة الهدف الأول حتى أضاف تيفيز الثاني إثر تمريرة من جيمس ميلنر من الجهة اليسرى تابعها بيسراه من مسافة قريبة في الزاوية اليمنى البعيدة في الدقيقة الـ5.

وانتظر نيوكاسل الدقيقة الـ72 لتقليص الفارق عبر أندي كارول بضربة رأسية إثر ركلة ركنية انبرى لها جوي بارتون، رافعًا رصيده إلى 11 هدفًا في المركز الثالث على لائحة الهدافين، بيد أن تيفيز فعلها مجددًا ووجَّه ضربة قاضية إلى أصحاب الأرض بتسجيله هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه بتسديدة قوية من داخل المنطقة ارتطمت بأحد المدافعين وعانقت الشباك في الدقيقة الـ81 رافعًا رصيده إلى 12 هدفًا في المركز الثاني على لائحة الهدافين.

وارتقى بولتون إلى المركز الخامس مؤقتًا بفوزه على ضيفه وست بروميتش ألبيون بهدفين نظيفين سجَّلهما ماتيو تايلور إثر تمريرة من الكوري الجنوبي تشونج يونج لي الذي تلاعب بالدفاع قبل أن يهيئها له على طبق من ذهب فتابعها بسهولة زاحفة داخل المرمى "39"، والسويدي يوهان إلماندر بتسديدة من مسافة قريبة "86".

ورفع بولتون رصيده إلى 29 نقطة بفارق نقطتين أمام توتنهام الذي يحل ضيفًا على أستون فيلا لاحقًا.

وصعد ستوك سيتي إلى المركز الثامن بفوزه على مضيفه بلاكبيرن روفرز بهدفين نظيفين سجَّلهما الألماني روبرت هوث بضربة رأسية إثر ركلة ركنية انبرى لها ماتيو إيثرينجتون "51"، والأيرلندي مارك ويلسون بتسديدة قوية من داخل المنطقة "90+3".

وتخلَّص وست هام من المركز الأخير بفوزه الثمين على جاره ومضيفه فولهام 3-1.

وبكَّر فولهام بالتسجيل منذ الدقيقة الـ11 عبر أرون هيوز، لكن وست هام رد التحية في مناسبتَيْن في الشوط الأول وتقدَّم بهدفين لكارلتون كول "37" والفرنسي فريدريك بيكيون "45".

وطمأن كول أنصار وست هام بتسجيله الهدف الثالث في الدقيقة الـ73.

وهذا الفوز هو الثالث لوست هام هذا الموسم، فارتقى إلى المركز الثامن عشر برصيد 16 نقطة بفارق الأهداف خلف فولهام السابع عشر، والذي يملك مباراة مؤجلة، وبفارق نقطة واحدة أمام ولفرهامبتون الذي تراجع إلى المركز الأخير بخسارته أمام ضيفه ويجان 1-2.

ومنح الكولومبي هوجو روداليجا التقدُّم لويجان إثر تمريرة من جاري كالدويل داخل المنطقة، فتابعها على الطائر من مسافة قريبة على يمين الحارس الويلزي واين هينيسي "9"، قبل أن يصنع الكولومبي الهدف الثاني عندما مرر كرة إلى طوم كليفرلي المعار من مانشستر يونايتد فتابعها بين ساقَي الحارس "20".

وقلَّص ستيفن فليتشر الفارق بتسديدة من مسافة قريبة إثر "دربكة" أمام المرمى "87".

وتأجَّلت مباراتا بلاكبول مع ليفربول، وإيفرتون مع برمنجهام سيتي إلى 12 يناير/كانون الثاني المقبل بسبب الأحوال الجوية الصعبة في إنجلترا.