EN
  • تاريخ النشر: 01 يناير, 2011

بداية مضطربة لكرة القدم الإسبانية في عام 2011م

الدوري الإسباني وبداية صعبة مع حلول عام 2011م

الدوري الإسباني وبداية صعبة مع حلول عام 2011م

تشهد كرة القدم الإسبانية بداية مضطربة لعام 2011م؛ بسبب الارتباك الذي أحاط بمباريات المرحلة الـ17 من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

تشهد كرة القدم الإسبانية بداية مضطربة لعام 2011م؛ بسبب الارتباك الذي أحاط بمباريات المرحلة الـ17 من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

وتطلب الأمر حكما أصدرته المحكمة العمالية في العاصمة مدريد أمس الأول الخميس؛ لتفادي قيام إضراب من قبل اتحاد اللاعبين، الذي كان قد رفض إقامة المباريات يوم الأحد لعدم تقليص عطلة عيد الميلاد "الكريسماسوكذلك بسبب تأخر دفع مستحقات اللاعبين من قبل عدة أندية منافسة بدوري الدرجة الثانية.

ويعني الحكم الذي أصدرته المحكمة أمس الأول انطلاق منافسات المرحلة السابعة عشرة من الدوري غدا الأحد بإقامة خمس مباريات رغم تذمر اللاعبين.

وتجمع أولى مباريات عام 2011م بالدوري الإسباني بين فريقي أتلتيك بيلباو وضيفه ديبورتيفو لاكورونا، علما بأن بيلباو لا يزال يفتقد جهود مهاجمه الإسباني فيرناندو لورينتي بسبب الإصابة.

ويرجح أن يريح خواكين كاباروس -المدير الفني لأتلتيك بيلباو- بعضا من اللاعبين الأساسيين استعدادا للمباراة أمام برشلونة المقررة يوم الأربعاء المقبل في إياب دور الستة عشر ببطولة كأس ملك إسبانيا، علما بأن مباراة الذهاب انتهت بالتعادل السلبي باستاد "كامب نو" معقل برشلونة.

وقد وصف كاباروس مباراة الإياب أمام برشلونة بأنها "أهم مباراة لنا في الموسم".

ويستضيف صاحب الصدارة برشلونة فريق ليفانتي يوم الأحد في مباراة، سيضطر خلالها جوسيب جوارديولا -المدير الفني لبرشلونة- لتطبيق خطة طوارئ في دفاع الفريق، في ظل غياب كارلس بويول وجابرييل ميليتو؛ بسبب الإصابة وجيرار بيكيه بسبب الإيقاف.

ويتوقع أن يدفع جوارديولا باللاعب الشاب ألبرت فونتاس إلى جوار المخضرم إريك أبيدال، على أن يشارك ماكسويل في مركز الظهير الأيسر.

وقال تشافي توريس -لاعب خط وسط ليفانتي المعار من برشلونة- "ربما يكون برشلونة، فقد إيقاعه شيئا ما خلال عطلة الكريسماس".

وحقق برشلونة الفوز في آخر عشر مباريات له بالدوري، ويتفوق في الصدارة، بفارق نقطتين على أقرب منافسيه ريال مدريد.

وفي مباريات أخرى تقام غدا الأحد، يلتقي سبورتينج خيخون مع ملقا، وأشبيلية مع أوساسونا، وبلنسية مع إسبانيول.

وخسر أشبيلية آخر خمس مباريات له، وتراجع إلى المركز الحادي عشر بجدول الدوري، أمام بلنسية فيحتل المركز الرابع.

وتجمع أبرز مباريات يوم الإثنين بين ريال مدريد ومضيفه خيتافي، الذي تغلب على النادي الملكي ثلاث مرات، منذ أن صعد لدوري الدرجة الأولى عام 2004م.

وأصبح كاكا لائقًا للعودة إلى صفوف ريال مدريد، لكن الفريق سيفتقد جهود المدافع المخضرم ريكاردو كالفاليو، بسبب الإيقاف.

ويلتقي فياريال -صاحب المركز الثالث- مع ألميريا، كما يستضيف أتلتيكو مدريد فريق ريسينج سانتاندر، ويواجه ريال مايوركا فريق إيركوليس، كما يلتقي ريال سرقسطة متذيل جدول الدوري مع ريال سوسيداد.