EN
  • تاريخ النشر: 26 سبتمبر, 2009

في افتتاح الدوري الإماراتي بداية قوية للجزيرة وفوز كبير للظفرة

الجزيرة بدأ الموسم بقوة

الجزيرة بدأ الموسم بقوة

حقق الجزيرة -وصيف بطل الموسم الماضي- بداية قوية، بفوزه على مضيفه الشباب 2-1، يوم الجمعة، في افتتاح مباريات المرحلة الأولى من الدوري الإماراتي.
وسجل عبد السلام جمعة (59)، وسبيت خاطر (85) هدفي الجزيرة، والبرازيلي كريستيانو بيدراو (70) هدف الشباب.

حقق الجزيرة -وصيف بطل الموسم الماضي- بداية قوية، بفوزه على مضيفه الشباب 2-1، يوم الجمعة، في افتتاح مباريات المرحلة الأولى من الدوري الإماراتي.

وسجل عبد السلام جمعة (59)، وسبيت خاطر (85) هدفي الجزيرة، والبرازيلي كريستيانو بيدراو (70) هدف الشباب.

ويسعى الجزيرة إلى إحراز اللقب للمرة الأولى في تاريخه؛ لذلك كان الأكثر نشاطا في سوق الانتقالات خلال السنتين الأخيرتين، مقابل مبالغ قياسية هي الأعلى في تاريخ الدوري الإماراتي، حيث تعاقد مع البرازيلي رافائيل سوبيس الموسم الماضي، مقابل 17.5 مليون يورو، قبل أن يكسر هذا الموسم الرقم السابق بضم مواطنه ريكاردو أوليفيرا بصفقة وصلت إلى نحو 20 مليون يورو.

ولم يكن الظهور الرسمي الأول لأوليفيرا بالشكل المتوقع، بعدما عانى كثيرا من الرقابة اللصيقة التي فرضت عليه من مدافعي الشباب، لذلك لجأ لاعبو الجزيرة إلى التسديد البعيد، وسجلوا هدفين بهذه الطريقة.

ولم تحمل المباراة الكثير مع ندرة الفرص من الفريقين؛ التي بدأها لاعب الجزيرة صالح عبيد الذي توغل من مركز الجناح الأيسر، وسدد كرة قوية وجد سالم عبد الله صعوبة في إبعادها إلى ركنية.

ورد الشباب بفرصة خطيرة، بعدما مرر بيدراو كرة متقنة إلى سرور سالم؛ الذي سددها ضعيفة، على رغم سهولة مهمته، لم يجد حارس الجزيرة علي خصيف صعوبة في صدها، وكان سالم قريبا من الافتتاح، بعدما تلقى كرة من وليد عباس، وانفرد تماما بالمرمى وسدد خارجه.

وافتتح الجزيرة التسجيل في الدقيقة 59، بعدما مرر إبراهيما دياكيه كرة إلى عبد السلام جمعة، سددها من بعد 20 مترا قوية، سكنت مرمى سالم عبد الله.

وأدرك الشباب التعادل بعد تمريرة من عيسى عبيد إلى بيدراو، الذي سدد في شباك علي خصيف من الخارج (70)، ونجح سبيت خاطر في منح الجزيرة النقاط الثلاث، بعدما سدد كرة من ركلة حرة خدعت حارس الشباب ودخلت شباكه (85).

وفي مباراة ثانية، حقق الظفرة فوزا كبيرا على ضيفه عجمان 4-1، على رغم أن الأخير كان البادئ بالتسجيل عن طريق جاسم علي (7)، وجاء رد الظفرة قويا، إذ سرعان ما أدرك التعادل عبر محترفه الجديد البحريني محمد سالمين؛ الذي استغل ركنية محمد سالم، ووضع الكرة برأسه في مرمى محمد حسين.

وتقدم أصحاب الأرض بعد تمريرة من محمود قاسم سددها عبد الله فرج قوية، سكنت شباك عجمان، وأضاف النيجيري عباس مويا الهدف الثالث للظفرة، بعدما استفاد من عرضية خيري خلفان ارتقى لها برأسه بعيدا عن متناول الحارس محمد حسين (37).

وزاد موقف عجمان صعوبة، بعد أن أكمل المباراة بعشرة لاعبين لطرد أحمد علي لنيله الإنذار الثاني (40).

ولم ينتظر مويا سوى خمس دقائق من بداية الشوط الثاني، حتى سجل الهدف الرابع للظفرة والثاني له في المباراة، بعدما تلقى كرة رأسية من مواطنه كينيث أجوبادجو لم يتوان المهاجم النيجيري القادم من نادي الخليج في إيداعها مرمى عجمان (50).

وسرعان ما قلص عجمان الفارق، وبعد دقيقة واحدة على رغم النقص العددي، إثر تسديدة من محمد عمر ارتدت من قدم أحد مدافعي الظفرة؛ لتصل إلى الإيراني جواد كاظميان؛ الذي أعادها خلفية بعيدا عن متناول عبد الباسط (51).

ويلعب يوم السبت الإمارات مع الشارقة، والوصل مع بني ياس، وتختتم المرحلة الاثنين بلقائي قمة يجمع الأول الوحدة مع الأهلي، والثاني العين مع النصر.