EN
  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2010

الشماخ يحرز هدفا "غير مؤثر" لبوردو بايرن يثأر من الشياطين الحمر ويتأهل لقبل نهائي أوروبا

روبن يحتفل بالهدف القاتل لبايرن

روبن يحتفل بالهدف القاتل لبايرن

انتظر بايرن ميونيخ أكثر من 11 عاما ليثأر من مانشستر يونايتد الإنجليزي ويؤكد أن "المستحيل ليس ألمانيا" بتحويل تأخره بثلاثة أهداف نظيفة إلى خسارة "إيجابية" 3-2 في إياب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2010

الشماخ يحرز هدفا "غير مؤثر" لبوردو بايرن يثأر من الشياطين الحمر ويتأهل لقبل نهائي أوروبا

انتظر بايرن ميونيخ أكثر من 11 عاما ليثأر من مانشستر يونايتد الإنجليزي ويؤكد أن "المستحيل ليس ألمانيا" بتحويل تأخره بثلاثة أهداف نظيفة إلى خسارة "إيجابية" 3-2 في إياب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

وهذه النتيجة منحت بايرن بطاقة التأهل للدور قبل النهائي، إذ فاز الفريق الألماني 2-1 ذهابا، لتصبح النتيجة الإجمالية 4-4، لكن الفريق البافاري أفاد من قاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين عند التعادل في النتيجة الإجمالية.

ومنح دارون جيبسون التقدم ليونايتد في الدقيقة الثالثة، وأضاف البرتغالي ناني الهدف الثاني والثالث في الدقيقتين السابعة والـ41.

لكن بعد التأخر بثلاثية، وبعزيمة الألمان، قلص بايرن الفارق بعد دقيقتين عن طريق إفيكا أوليتش، قبل أن يسجل أرين روبن هدف التأهل في الدقيقة الـ74.

وكانت نقطة التحول في المباراة طرد رفائيل دا سيلفا الظهير الأيمن للشياطين الحمر بعد مرور خمس دقائق فقط من بداية الشوط الثاني لحصوله على إنذارين.

وتأهل بايرن بذلك لملاقاة أولمبيك ليون الفرنسي الذي تغلب على مواطنه بوردو في مجموع المباراتين على رغم الخسارة في لقاء الإياب بهدف نظيف.

وأحرز المغربي مروان الشماخ هدف بوردو الوحيد في الشوط الأول، لكن الهدف لم يفد الفريق، لأنه خسر مباراة الذهاب 3-1، وهي المباراة التي سجل فيها المهاجم المغربي أيضًا هدف فريقه الوحيد.

وذكرت تقارير صحفية أن الشماخ أصبح على أبواب الانتقال لأرسنال الإنجليزي.

ومباراة الدور قبل النهائي الثانية ستجمع بين برشلونة الإسباني حامل اللقب وإنتر ميلان الإيطالي.

وثأر بايرن بذلك من خسارته لنهائي بطولة أوروبا عام 1999 أمام الشياطين الحمر عندما كان متقدما بهدف نظيف، قبل أن يسجل الفريق الإنجليزي هدفين في الثواني الأخيرة وينتزع لقب البطولة.

إعادة الأهداف

في الدقيقة الـ مرر واين روني كرة نحو جيبسون بين لاعبين لم يكن من المتوقع مشاركتهما في التشكيلة الأساسية، ليتمكن اللاعب الصاعد من إطلاق كرة صاروخية استقرت في مرمى الفريق البافاري.

وفي الدقيقة الـ7 تلقى ناني كرة عرضية من ناحية اليمين، ووضع الكرة بكعب القدم بشكل فني رائع في مرمى بايرن.

وفي الدقيقة الـ41 تلقى ناني كرة عرضية أخرى ومرت بجوار روني، قبل أن تصل للاعب البرتغالي الذي أطلق صاروخا قويّا في مرمى الفريق الزائر.

وفي الدقيقة الـ 43 دخل أوليتش في كرة مشتركة مع دفاع يونايتد، ثم سدد من مدى قريب من زاوية ضيفة للغاية في مرمى يونايتد.

وفي الدقيقة الـ74، نفذ بايرن ركلة ركنية نحو روبن، الذي كان مستعدا للكرة خارج منطقة الجزاء، وأطلق اللاعب صاروخا "علي الطائر" في مرمى مواطنه إدوين فان دير سار.

مفاجأة وهدفان

جاءت مشاركة روني بشكل مفاجئ للجميع، بعدما كان غياب اللاعب من المتوقع أن يستمر لنحو أسبوعين، حتى إن أليكس فيرجسون -المدير الفني للفريق الإنجليزي- قال يوم الثلاثاء: إن فرصة مشاركة اللاعب تبدو "معدومة".

وكان روني أصيب في مباراة الذهاب التي انتهت بفوز بايرن 2-1، إذ أحرز آنذاك هدف فريقه الوحيد قبل أن يخرج مصابا في الكاحل في الدقيقة الأخيرة.

وعلى نفس طريقة مفاجأة اشتراك روني، فاجأ جيبسون الجميع بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ليمنح فريقه التقدم المبكر.

ولم تمر عدة دقائق، حتى أضاف ناني هدفا رائعا بكعب القدم بشكل فني مميز للغاية.

واستمرت سيطرة يونايتد، وبدا أن الفريق في طريقه للتأهل للدور قبل النهائي.

هدفان سريعان

وضاعف ناني -الذي يحاول تقمص شخصية مواطنه كريستيانو رونالدو المنتقل قبل بداية الموسم لريال مدريد الإسباني- من غلة فريقه بتسجيل الهدف الثالث، بعدما سدد كرة من خارج منطقة الجزاء.

واحتفل اللاعب البرتغالي بالقيام بحركات بهلوانية، وبدا وكأنه في سيرك، وتحولت الأجواء في الملعب وكأن الفريق الإنجليزي بلغ الدور قبل النهائي.

لكن في وسط الاحتفالات، يسيطر أوليتش على كرة بينية، ويسجل هدف تقليص الفارق بتسديدة أرضية في أبعد زاوية عن الحارس فان دير سار.

هدف قاتل

وتلقى يونايتد ضربة بطرد رفائيل، وكثف الفريق الألماني هجومه بغية تسجيل هدف سيمنح الفريق بطاقة التأهل للدور قبل النهائي.

وحاول لاعبو بايرن كثيرا، حتى أثبت الفريق أنه لا ييأس أبدا، ورد الصاع ليونايتد في عام 1999 صاعين، بعدما تلقى روبن كرة عالية من حدود منطقة الجزاء، وحولها بنجاح في الشباك الإنجليزية.

وخرج روبن بعد هذا الهدف، وشارك حميد التينتوب بدلا منه، كما أشرك فيرجسون مهاجمه البلغاري ديميتار برباتوف، لعل وعسى أن يسجل هدف التأهل.

ومرت الدقائق الأخيرة دون أن يحدث أيّ جديد، ليصبح بايرن على موعد مع ليون في قبل نهائي المسابقة الأوروبية.

شارك برأيك: من سيحرز لقب دوري أبطال أوروبا؟