EN
  • تاريخ النشر: 28 مايو, 2011

باليرمو يتحدى إنترميلان في مباراة الدفاع عن الكأس

إنترميلان يدافع عن لقبه في كأس إيطاليا

إنترميلان يدافع عن لقبه في كأس إيطاليا

يتطلع إنترميلان إلى الحفاظ على واحد على الأقل من الألقاب الثلاثة التي أحرزها في الموسم الماضي، عندما يلتقي مع باليرمو غدا الأحد في نهائي بطولة كأس إيطاليا لكرة القدم بالإستاد الأولمبي في العاصمة روما.

يتطلع إنترميلان إلى الحفاظ على واحد على الأقل من الألقاب الثلاثة التي أحرزها في الموسم الماضي، عندما يلتقي مع باليرمو غدا الأحد في نهائي بطولة كأس إيطاليا لكرة القدم بالإستاد الأولمبي في العاصمة روما.

وبعد أن أحرز إنترميلان لقب دوري أبطال أوروبا ولقبه الخامس على التوالي في الدوري الإيطالي، وكذلك لقب كأس إيطاليا في أيار/مايو 2010، عانى الفريق من تراجع حاد في رحلة الدفاع عن ألقابه هذا الموسم؛ حيث خرج من دور الثمانية بدوري الأبطال وأحرز المركز الثاني في الدوري الإيطالي.

وقاد المدرب الإسباني رافاييل بينيتيز فريق إنترميلان لإحراز لقب كأس السوبر الإيطالية ولقب كأس العالم للأندية، قبل أن يتولى ليوناردو تدريب الفريق خلفا لبينيتيز في ديسمبر/كانون الأول.

ونجح ليوناردو في الارتقاء بمستوى الفريق، لكنه أخفق في قيادته للحاق بميلان في الدوري الإيطالي، كما خسر الفريق تحت قيادته أمام شالكه الألماني في دوري الأبطال.

ومع ذلك، ربما تلقي مباراة الغد بالإستاد الأولمبي في روما الضوء على مستقبل ليوناردو مع الفريق.

ويمكن للمدرب البرازيلي إشراك اللاعب الدولي جيامباولو باتزيني الذي يؤدي بشكل جيد، والذي سجل ثنائية في المباراة التي فاز فيها الفريق على كاتانيا 3/1 .

كذلك يمكن للنجم الكاميروني صامويل إيتو ودييجو ميليتو المشاركة في هجوم الفريق، لكن ليوناردو سيفتقد جهود لاعب خط الوسط إستيبان كامبياسو والمدافع الموقوف دوجلاس مايكون.

ويبدو دليو روسي أكثر عرضة للرحيل عن تدريب باليرمو، خاصة بسبب علاقته المتوترة مع ماوريسيو زامباريني -رئيس النادي- الذي أقاله في شباط/فبراير ثم عينه مجددا في المنصب بعدها بشهر.

وقدم باليرمو عروضا جيدة في الفترات الأولى من الموسم، ولكنه مني بهزيمتين ثقيلتين في مباراتين مهمتين؛ حيث خسر أمام أودينيزي (0-7)، وأمام كاتانيا (0-4)، وأنهى الموسم في المركز الثامن بالدوري الإيطالي، رغم أنه أحرز المركز الخامس في 2010 .

وقال زامباريني: "خوض النهائي يعد بالفعل أمرا مرضيا بدرجة كبيرة.. وفي حالة الهزيمة، سيبدو الأمر وكأنه فوز بالنسبة لنا، وإذا فزنا أمام إنترميلان، فسنكون كأننا فزنا بالدوري الإيطالي".

وقال لاعب خط الوسط جيوليو ميجلياتشيو: "إنترميلان اعتاد على خوض المباريات الكبيرة.. يجب أن نقدم مباراة مثالية ونأمل ألا يكونوا في أفضل مستوياتهم.. تعلمنا مما حدث في الدوري، فكنا نتقدم (2-0) ثم نخسر في النهاية 2/3، ولكن الوضع مختلف في هذه المرة".

وحذر البرازيلي لوسيو -مدافع إنترميلان- من خطورة اعتبار الفريق المرشح الأوفر حظا للفوز.

وقال لوسيو: "ليس من المفترض أن نعتقد أن المباراة أمام باليرمو ستكون سهلة، يجب ألا ننظر لاسم المنافس، ولكن ندخل أرض الملعب ونؤدي بمستوانا من أجل الفوز".