EN
  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2012

بالفيديو: رأسية كومباني تحسم ديربي مانشستر.. وتضع سيتي في صدارة الدوري الإنجليزي

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

قاد البلجيكي فينسنت كومباني فريقه مانشستر سيتي صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لانتزاع صدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم من بين أنياب ضيفه مانشستر يونايتد، بعدما تغلب عليه بهدف نظيف في المرحلة السادسة والثلاثين من المسابقة، ونجح مان سيتي في رفع رصيده في الصدارة إلى 83 نقطة بفارق الأهداف أمام يونايتد قبل جولتين على نهاية الموسم الجاري.

  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2012

بالفيديو: رأسية كومباني تحسم ديربي مانشستر.. وتضع سيتي في صدارة الدوري الإنجليزي

انتزع فريق مانشستر سيتي صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم من بين أنياب ضيفه مانشستر يونايتد، بعدما تغلب عليه بهدف نظيف اليوم الاثنين في المرحلة السادسة والثلاثين من المسابقة.

ويدين سيتي بالفضل في هذا الفوز لمدافعه البلجيكي فينسنت كومباني الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الثواني الأخيرة من الشوط الأول، مستغلًا تمريرة زميله الإسباني دافيد سيلفا.

ورفع مانشستر سيتي رصيده في الصدارة إلى 83 نقطة بفارق الأهداف أمام يونايتد قبل جولتين على نهاية الموسم الجاري.

وكان سيتي سحق غريمه يونايتد 6-1 على ملعب أولد ترافورد في الدور الأول، بينما حسم يونايتد الفوز بالنتيجة ذاتها 3-2 خلال مواجهتي الفريقين في كأس الاتحاد الإنجليزي ودرع الدوري الإنجليزي في الموسم الجاري.

 وعزز مانشستر سيتي حظوظه في الفوز باللقب للمرة الأولى منذ 1968، وبات بحاجة إلى فوزين في مباراتيه المتبقيتين الأحد المقبل أمام مضيفه نيوكاسل يونايتد في مهمة صعبة ضد فريق يصارع على التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وضيفه كوينز بارك رينجرز في المرحلة الختامية.

 وخيب مانشستر سيتي آمال جاره الذي كان يطمح إلى التعادل على الأقل لكي يقترب كثيرا من الإحتفاظ باللقب كونه يخوض مباراتين سهلتين نسبيا في المرحلتين الأخيرتين أمام ضيفه سوانسي سيتي ومضيفه سندرلاند.

 وبدا جليا منذ البداية أم مدرب مانشستر يونايتد السير اليكس فيرجوسون يرغب في الخروج بأقل الأضرار من ملعب الاتحاد حيث أبقى على قوته الضاربة في الهجوم داني ويلبيك والمهاجم المكسيكي خافيير هرنانديز واشلي يونج والأكوادوري انطونيو فالنسيا والبلغاري ديميتار برباتوف على مقاعد البدلاء واكتفى بواين روني في المقدمة.