EN
  • تاريخ النشر: 21 ديسمبر, 2010

أنهيا مرحلة طويلة من الخلافات بين مصر والجزائر بالصور.. زاهر ورواوة يتبادلان الجوائز والضحكات في حفل الكاف

روراوة وزاهر خلال حفل توزيع جوائز الكاف

روراوة وزاهر خلال حفل توزيع جوائز الكاف

شهد حفل توزيع جوائز الاتحاد الإفريقي "الكاف" لعام 2010 لقاء أخويا بين رئيسي الاتحادين المصري سمير زاهر والجزائري محمد روراوة، عندما تسلما جوائزهما التقديرية بسبب تفوق منتخباتهما في الفترة الماضية؛ حيث تبادل روراوة وزاهر جوائزهما في جوّ من الأخوة والصداقة، ليقطعا نهائيا مرحلة من الخلاف بين اتحادي البلدين، بعد الأحداث التي وقعت بين الخضر والفراعنة خلال التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2010.

  • تاريخ النشر: 21 ديسمبر, 2010

أنهيا مرحلة طويلة من الخلافات بين مصر والجزائر بالصور.. زاهر ورواوة يتبادلان الجوائز والضحكات في حفل الكاف

شهد حفل توزيع جوائز الاتحاد الإفريقي "الكاف" لعام 2010 لقاء أخويا بين رئيسي الاتحادين المصري سمير زاهر والجزائري محمد روراوة، عندما تسلما جوائزهما التقديرية بسبب تفوق منتخباتهما في الفترة الماضية؛ حيث تبادل روراوة وزاهر جوائزهما في جوّ من الأخوة والصداقة، ليقطعا نهائيا مرحلة من الخلاف بين اتحادي البلدين، بعد الأحداث التي وقعت بين الخضر والفراعنة خلال التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2010.

تسلم أولا روراوة جائزته من الكاف، تقديرا لجهود الاتحاد الجزائري في الارتقاء باللعبة، خاصة بعد الأداء الرائع للخضر في الفترة الماضية وتأهلهم لكأس العالم 2010، كما تم توزيع جائزة الكاف الشرفية للاتحاد المصري لحصول "الفراعنة" على لقب أمم إفريقيا للمرة الثالثة على التوالي والسادسة في التاريخ، وتسلمها زاهر. وخلال وقوف رئيسي الاتحادين معا على المنصة، تبادلا الكلمات والضحكات، وقام روراوة بتبادل جائزته مع زاهر في جوّ من الأخوة والصداقة.

كما حصل على الجائزة الشرفية اتحادات كل من؛ الكاميرون وكوت ديفوار وغانا ونيجيريا، لتأهل منتخباتهم لمونديال 2010، بالإضافة إلى جنوب إفريقيا لنجاحها في تنظيم المونديال.

وقد تسلم الجوائز رؤساء الاتحادات من الكاميروني عيسى حياتو رئيس الكاف والدكتور مفيد شهاب، وزير الدولة المصري للشؤون القانونية والمجالس النيابية.

وقدم رئيس الكاف هذه الجائزة إلى الاتحادات السبعة تقديرا لجهودها في الارتقاء باللعبة داخل القارة السمراء على مدار عام 2010 .