EN
  • تاريخ النشر: 20 يناير, 2012

باكيتا: ليبيا تعيش أحلى لحظاتها الكروية

ماركوس باكيتا مدرب منتخب ليبيا

باكيتا يتطلع للفوز على غينيا الاستوائية

باكيتا مدرب ليبيا يحلم بالاستفادة من استمتاع فريقه بأفضل لحظاتها بعد التأهل غير المتوقع لكأس الأمم الإفريقية.

  • تاريخ النشر: 20 يناير, 2012

باكيتا: ليبيا تعيش أحلى لحظاتها الكروية

أكد ماركوس باكيتا مدرب المنتخب الليبي، يوم الجمعة، أنه يتعين على ليبيا "الاستمتاع بأفضل لحظات المنتخب الوطني" خلال مشاركته في كأس الأمم الإفريقية بالغابون وغينيا الاستوائية.

وقال باكيتا قبل المباراة الافتتاحية ضد غينيا الاستوائية المضيفة: "إنها أفضل اللحظات في المنتخب الليبي بالنظر إلى الصعوبات التي اجتازها. الآن يجب الاستمتاع بهذه اللحظة المهمة جدًّا بالنسبة إلى اللاعبين وإلى الشعب الليبي. نسعى إلى تقديم عرض جيد لإمتاع وتشريف الشعب الليبي".

وأضاف: "المنتخب تخطى صعابًا عديدة، مثل اللعب في شهر رمضان، وخوض المباريات البيتية خارج ليبيا، لكن اللاعبين متحمسون جدًّا".

وتابع: "المجموعة الأولى قوية جدًّا. ونحن لا نفكر في التتويج بقدر ما نرغب في التأهل لدور الثمانية".

وأضاف: "المباراة الأولى ضد منتخب البلد المضيف ستكون صعبة؛ لأن غينيا الاستوائية ستلعب أمام جماهيرها. السنغال منتخب يعرفه الجميع؛ فهو يحتل مركزًا جيدًا في التصنيف العالمي. وزامبيا معروفة جيدًا في كرة القدم الإفريقية".

وأوضح باكيتا أن "باب التأهل يُفتَتح بالفوز بالمباراة الأولى؛ لأننا إذا هُزمنا سيتعين علينا المجازفة أكثر في المباراة الثانية وترك مساحات للمنتخب المنافس. المباراة تجمع بين المنتخبَيْن اللذين لا يملكان حظوظًا كبيرة للتأهل. ونحن لا نملك معلومات عن منتخب غينيا الاستوائية؛ فمدربه جديد (البرازيلي جيلسون خليفة الفرنسي هنري ميشيلوقد جنَّسوا 3 لاعبين يمارسون في الدوري البرازيلي؛ فمواجهتهم ستكون مفاجأة".