EN
  • تاريخ النشر: 28 سبتمبر, 2011

انتصارات لبرشلونة وأرسنال وميلان في أبطال أوروبا

ميسي

ميسي هرب من الرقابة الدفاعية وسجل هدفين

منافسات ساخنة شهدتها الجولة الثانية من منافسات دور المجموعات في دوري أبطال أوربوا

أمطر برشلونة الإسباني -حامل اللقب- شباك مضيفه باتي بوريسوف البيلاروسي  بخمسة أهداف نظيف، فيما فاز ميلان على ضيفه فيكتوريا بلسن التشيكي بهدفين دون مساء الأربعاء، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وحقق أرسنال الإنجليزي فوزا مقنعا على ملعبه أمام ضيفه أولمبياكوس اليوناني (2-1)، وفاز مرسيليا الفرنسي على ضيفه بوروسيا دورتموند الألماني (3-0)، ضمن منافسات المجموعة السادسة.
وتعادل فالنسيا الإسباني مع ضيفه تشيلسي الإنجليزي (1-1) على ملعب "ميستاياوفاز باير ليفركوزن الألماني على ضيفه جنك البلجيكي (2-0) على ملعب "باي اريناضمن منافسات المجموعة الخامسة.
 

الصدارة لبرشلونة


في المباراة الأولى، افتتح برشلونة التسجيل في الدقيقة 19 بهدف أحرزه ألكسندر فالادزكو لاعب باتي بوريسوف عن طريق الخطأ في مرمى فريقه، ثم أضاف بيدرو رودريجيز الهدف الثاني للفريق الإسباني في الدقيقة 22 .
وبعدها سجل ميسي الهدفين الثالث والرابع للفريق في الدقيقتين (38 و56)، قبل أن يختتم الإسباني ديفيد فيا التسجيل بالهدف الخامس للفريق في الثواني الأخيرة من المباراة.
وفي اللقاء الثاني لنفس المجموعة، افتتح النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش التسجيل في الدقيقة 53 من ضربة جزاء، وأضاف أنطونيو كاسانو الهدف الثاني في الدقيقة 66 .
تصدر برشلونة المجموعة بأربع نقاط وبفارق الأهداف عن ميلان الثاني، ثم جاء بلسن ثالثا بنقطة، وبفارق الأهداف عن باتي الأخير.
 

أرسنال ثانيا


وبالانتقال للمجموعة السادسة، سجل أندري أيو الهدفين الأول والثالث لمرسيليا في الدقيقتين 20 و69 بينما كان الهدف الثاني للفريق من نصيب لويك ريمي وسجله في الدقيقة 62 .
وفي المباراة الثانية لنفس المجموعة، سجل أليكس اوكسلايد-تشامبرلاين في الدقيقة والبرازيلي أندري سانتوس في الدقيقة 20 هدفي أرسنال، والإسباني دافيد فوستر في الدقيقة 27 لصالح أولمبياكوس.
جاءت الصدارة لصالح مارسيليا بست نقاط، ويليه أرسنال ثانيا بأربع نقط، ودورتموند ثالثا بنقطة، ثم أولمبياكوس أخيرا بدون نقاط.
 

تشيلسي في الصدارة


أفلت فالنسيا الإسباني من الهزيمة على ملعبه أمام تشيلسي، فبعد أن كادت المباراة أن تنتهي بفوز تشيلسي بهدف سجله فرانك لامبارد بعد عشر دقائق من بداية الشوط الثاني، لكن روبرتو سولدادو أنقذ فالنسيا من الهزيمة وسجل له هدف التعادل من ركلة جزاء قبل ثلاث دقائق من نهاية المباراة.
رفع تشيلسي رصيده إلى أربع نقاط في صدارة المجموعة مقابل نقطتين لفالنسيا في المركز الثالث، حيث سقط الفريق في فخ التعادل للمرة الثانية، وجاء ليفركوزن ثالثا بثلاث نقاط، ثم جنك أخيرا بنقطة واحدة.
 
المجموعة السابعة
وتغلب زينيت سان بطرسبرغ الروسي على ضيفه بورتو البرتغالي (3-1)، وتعادل شاختار دانيتسك الأوكراني مع ضيفه ابويل نيقوسيا القبرصي (1-1) على ملعب "دونباس ارينا" ضمن المجموعة السابعة، ليكمل الثاني مفاجآته ويتصدر المجموعة برصيد أربع نقاط.
ويأتي زينيت ثانيا بثلاث نقاط، وبفارق الأهداف عن بورتو الثالث، وأخيرا شاختار رابعا بنقطة واحدة.