EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2012

اليمن والبحرين من أجل التعويض والمغرب يسعى للتأهل أمام ليبيا

جريتس

جريتس يسعى للفوز الثاني على التوالي

يسعى اليوم منتخب المغرب بلاعبيه المحليين إلى حسم تأهله إلى نصف نهائي بطولة كأس العرب التاسعة لكرة القدم المقامة في السعودية، عندما يلتقي نظيره الليبي في جدة في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية، وستقام المباراة الساعة التاسعة.

  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2012

اليمن والبحرين من أجل التعويض والمغرب يسعى للتأهل أمام ليبيا

يسعى اليوم منتخب المغرب بلاعبيه المحليين إلى حسم تأهله إلى نصف نهائي بطولة كأس العرب التاسعة لكرة القدم المقامة في السعودية، عندما يلتقي نظيره الليبي في جدة في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية، وستقام المباراة الساعة التاسعة.

وسيكون منتخب البحرين مطالبا بالتعويض في لقائه مع نظيره اليمني أيضا في المجموعة ذاتها الساعة السادسة والربع.

وكانت الجولة الأولى قد أسفرت عن فوز عريض للمغرب على البحرين برباعية نظيفة، وأيضا عن فوز ليبيا على اليمن 3-1.

ويتأهل أول كل مجموعة مباشرة إلى نصف النهائي، فضلا عن المنتخب الذي يحتل أفضل مركز ثان (في المجموعتين الثانية والثالثة).

ولم يسبق لأي منتخب من المجموعة الثانية أن توج باللقب الذي تحتكره أربعة منتخبات هي العراق (4 مرات) والسعودية (مرتين) وتونس ومصر.

أظهر منتخب المغرب في مباراته الأولى مستوى جيدا أمام نظيره البحريني الذي كان من المتوقع أن يلعب دورا بارزا في البطولة، نظرا إلى جاهزية لاعبيه وإلى مشاركته بالصف الأول باستثناء غياب بعض اللاعبين.

وعرف المنتخب المغربي بقيادة المدرب البلجيكي آريك جيريتس كيف يتحكم بمجريات المباراة ويصل إلى المرمى رغم غياب اللاعبين المحترفين عن التشكيلة.

ويعول جيريتس على نجوم الدوري المحلي وفي مقدمهم إسماعيل بن لمعلم وحمزة بورزوق وسمير الزكرومي ومصطفى لمراني وسعيد الحموني وخالد العسكري ورشيد السليماني وياسين الصالحي والمهاجم عبدالسلام بن جلون.

فوز منتخب المغرب سيضعه في نصف النهائي، لكن مهمته قد لا تكون سهلة أمام نظيره الليبي الذي يبحث بدوره عن الفوز لإعلان تأهله، خصوصا أنه يشارك بالفريق الأساسي بعد أن عدل عن فكرة المشاركة بالفريق الأولمبي، لا سيما بعد النتائج الرائعة التي حققها في تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى كأس العالم وتصدره مجموعته بعد الفوز المثير على المنتخب الكاميروني.

المنتخب الليبي بقيادة المدرب المحلي عبدالرحيم أربيش خلفا للبرازيلي ماركوس باكيتا يفتقد بعض العناصر المؤثرة المحترفة في عدد من الأندية الخارجية كالهداف أحمد الزوي وزكريا اللافي وإيهاب البوسيفي وحسين الإدريسي ومحمد منير ونديم ثابت.

لكنه يضم عددا من الأسماء القادرة على ترك بصمة مميزة في البطولة كالحارس محمد نشنوش ويونس الشيباني ومحمد المغربي وحمد السنوسي والمخضرم أحمد سعد لاعب الإفريقي التونسي، إضافة للمهاجم أيمن زايد هداف فريق بيروزي الإيراني في دوري أبطال أسيا برصيد 5 أهداف.

لا بديل للبحرين

وفي المباراة الثانية، لا بديل للبحرين عن الفوز وبنتيجة كبيرة لاستعادة الثقة والمبادرة، أملا في حجز بطاقة التأهل كأفضل مركز ثان بعد النتيجة الثقيلة التي منيت بها في الجولة الأولى.

يغيب عن منتخب البحرين بقيادة المدرب الإنجليزي بيتر تايلور محمد حسين وفوزي عايش، لكنه يضم معظم اللاعبين الذين شاركوا في الاستحقاقات الماضية، ومنهم الحار سيد محمد جعفر وعبدالله المرزوقي وحسين بابا وسلمان عيسى وإسماعيل عبد اللطيف وسيد ضياء سعيد.

منتخب اليمن الذي يشارك من دون ضغوط المنافسة على اللقب أو حتى التأهل بسبب الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد يأمل بقيادة مدربه المحلي سامي النعاش في تحقيق نتيجة جيدة أمام البحرين لتعويض الخسارة أمام ليبيا 1-3 في المباراة الأولى، معولا على الحارس وقائد الفريق سالم عوض ولاعب الوسط علاء الصاصي والمهاجمين أوسام السيد وكميل طارق.

وكان المنتخبان المصري والسوداني قد تعادلا 1/1 في جدة في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة وسجل أحمد مجدي (39) هدف المنتخب المصري، ومعاوية بشير قداسي (81) هدف السودان.

والمواجهة كانت الأولى بين المنتخبين المصري والسوداني في كأس العرب، ويسعى الفراعنة لتحقيق اللقب الثاني لهم في هذه البطولة بعد الفوز به عام 1992 في سوريا.

ويشارك المنتخب المصري في البطولة الحالية بالمنتخب الأولمبي الذي سيشارك في أولمبياد لندن 2012، حيث يسعى مدربه المحلي هاني رمزي لاختيار القائمة النهائية للندن من خلال مشاركاته الحالية في بطولة كأس العرب.

أما المنتخب السوداني الساعي إلى لقبه الأول في البطولة، فيشارك بالمنتخب الرديف، نظرا لانشغال لاعبي المريخ والهلال مع فريقيهما اللذين يستعدان لخوض منافسات كأس الاتحاد الإفريقي نهاية الشهر الجاري.

وخطف منتخب العراق فوزا ثمينا على نظيره اللبناني 1-صفر في المجموعة ذاتها، ليتصدر بفارق نقطتين أمام مصر والسودان، وسجل هدف العراق الوحيد مصطفى كريم في الدقيقة قبل الأخيرة.