EN
  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2010

الهوليجانز يتسببون في إلغاء مباراة إيطاليا وصربيا

شغب جماهير صربيا تسبب في إلغاء المباراة

شغب جماهير صربيا تسبب في إلغاء المباراة

تسبب الشغب الجماهيري في إلغاء مباراة إيطاليا وصربيا اليوم الثلاثاء، والتي أقيمت 7 دقائق فقط منها في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة، ضمن تصفيات كأس أوروبا المقررة نهائياتها في بولندا وأوكرانيا عام 2012.

  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2010

الهوليجانز يتسببون في إلغاء مباراة إيطاليا وصربيا

تسبب الشغب الجماهيري في إلغاء مباراة إيطاليا وصربيا اليوم الثلاثاء، والتي أقيمت 7 دقائق فقط منها في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة، ضمن تصفيات كأس أوروبا المقررة نهائياتها في بولندا وأوكرانيا عام 2012.

وقرر حكم المباراة الاسكتلندي كريج تومسون وقف المباراة بعد استشارة مراقب المباراة ومسؤولي المنتخبين بإلغاء اللقاء بعد 7 دقائق من انطلاق المباراة بسبب إلقاء الجماهير الصربية للألعاب النارية على أرضية الملعب.

وكانت الجماهير الصربية قد تسببت في تأخر انطلاق المباراة لمدة 30 دقيقة بسبب إلقائها ألعابا نارية على نظيرتها الايطالية.

واحتشد رجال الشرطة الاختصاصيين بمكافحة الشغب عند سفح المنصة؛ حيث تتواجد الجماهير الصربية، والتي انطلقت منها الألعاب النارية والتي وصلت واحدة منها على الأقل إلى منصة الجماهير الإيطالية، قبل أن يتم إطفاؤها بسرعة.

وامتدت أعمال الشغب في ملعب لويجي فيراريس بمدينة جنوا الإيطالية إلى تكسير الزجاج المحيط بالملعب وإلقاء "الصواريخ النارية" على قوات الأمن الإيطالية.

ولم تنصع الجماهير الصربية لتعليمات الأمن بالتوقف عن أعمال الشغب والتخريب، الأمر الذي أجبر مسؤولي الاستاد على استدعاء قوات مكافحة الشغب الخاصة، والتي انتشرت داخل وخارج الملعب.

ورغم توجه لاعبي منتخب صربيا إلى الجماهير "المتعصبة" وقاموا بتحيتها، وطلبوا منها الهدوء من أجل بداية المباراة، وهو الأمر الذي تمّ بالفعل في النهاية، ولكن استمرار الجماهير في أعمال الشغب أجبر حكم اللقاء علي إلغائها.

وعاد لاعبو الفريقين إلى حجرات تغيير الملابس قبيل موعد انطلاق المباراة؛ حيث دخل رجال الشرطة في مواجهة مع نحو مئة مشجع قاموا بتحطيم السياج الأمني وإطلاق الصواريخ.

ويبدو أن حارس المرمى الصربي فلاديمير ستويكوفيتش قد واجه إهانات قبل المباراة؛ حيث لم يدخل أرض الملعب مع زملائه.