EN
  • تاريخ النشر: 21 أغسطس, 2010

الهلال يفوز بـ17 هدفا في كأس السودان

الهلال حقق فوزا تاريخيا في كأس السودان

الهلال حقق فوزا تاريخيا في كأس السودان

استعرض الهلال السوداني أمام منافسه الجيمعابي الكاملين، وحقق فوزا تاريخيا بنتيجة (17-0) خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء الجمعة، ضمن منافسات ربع نهائي بطولة كأس السودان.

  • تاريخ النشر: 21 أغسطس, 2010

الهلال يفوز بـ17 هدفا في كأس السودان

استعرض الهلال السوداني أمام منافسه الجيمعابي الكاملين، وحقق فوزا تاريخيا بنتيجة (17-0) خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء الجمعة، ضمن منافسات ربع نهائي بطولة كأس السودان.

أحرز المهاجم الزيمبابوي إدوارد سادومبا 9 أهداف، فيما سجل علاء الدين يوسف (2)، وبكري المدينة (2)، وأضاف كل من هيثم مصطفى، ومهند الطاهر، وعمر بخيت، وأحمد عادل (هدفا واحدا).

انتهى الشوط الأول بتقدم الهلال بتسعة أهداف، ثم أضاف "الزعيم" ثمانية أهداف أخرى بعد الاستراحة.

وافتتح سادومبا التسجيل في الدقيقة الـ (5) مستغلاً تمريرة من هيثم مصطفى، وأضاف علاء الدين الهدف الثاني في الدقيقة الـ(14) وعاد سادومبا وأحرز الهدف الثالث في الدقيقة الـ(17)، والرابع في الدقيقة الـ(19)، والخامس في الدقيقة الـ(25)، ثم عاد علاء الدين يوسف وأحرز الهدف السادس في الدقيقة الـ(32)، قبل أن يعود سادومبا وينال السابع في الدقيقة الـ(35).

وأحرز هيثم مصطفى الهدف الثامن في الدقيقة الـ(39)، وعاد سادومبا مجدداً وأحرز التاسع في الدقيقة الـ(45)، وفي الشوط الثاني أحرز سادومبا العاشر في الدقيقة الـ(47)، وبكري المدينة الحادي عشر (51) ومهند الطاهر الثاني عشر (54) ثم أضاف سادومبا الثالث عشر (58) قبل أن يسجل عمر بخيت الهدف الرابع عشر في الدقيقة الـ(67)، وأحرز سادومبا الخامس عشر في الدقيقة الـ(73)، ثم سجل بكري المدينة الهدف السادس عشر في الدقيقة الـ(85).

واختتم أحمد عادل الأهداف بتسجيل الهدف السابع عشر في الدقيقة الـ(87) ، وكان المدرب الصربي للهلال ميشو دفع بتشكيلته الأساسية في المباراة.

قال صديق الديسكو المدير الفني للجيمعابي لجريدة الصدى السودانية إن فارق الإمكانات بين فريقه والهلال كان واضحاً، وأضاف: "الخبرة قالت كلمتها، لكن الهزيمة ثقيلة، وفريقي أدى المباراة في ظروف صعبة، لم يكن أمامنا متسع من الوقت للاستعداد".

فيما اعتبر الصربي ميشو أن الفوز الكبير الذي حققه فريقه لا يعني أي شيء، ولا يحمل وراءه أي مكاسب فنية، قائلاً: "لا أعتقد أننا خرجنا بفوائد كبيرة منها إلا على الصعيد البدني، وما أخشاه أن تؤثر على مباراتنا أمام هلال الساحل، وآمل ألا يعتقد اللاعبون أن الفوز بـ17 هدفا يعني أن المهمة أمام البحارة ستكون سهلة، عموماً تحدثت مع اللاعبين بعد المباراة وطالبتهم بنسيانها ونسيان النتيجة، والتركيز في الدوري، وسنعمل على تهيئتهم للمباراة المقبلة".