EN
  • تاريخ النشر: 24 نوفمبر, 2010

بن همام أصل الفكرة الهلال السعودي نادي "العقد" في أسيا

الهلال نادي إنجازات

الهلال نادي إنجازات

فاجأ الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء جمهور كرة القدم الأسيوي الأربعاء عقب إعلانه قائمة أفضل 250 فريقا أسيويا في العقد الأول من القرن الحالي، وتحديداً من عام 2001 إلى 2010، إذ أعلن عن قائمة الترتيب التي تصدرها فريق الهلال السعودي، فيما حل باختاكور الأوزبكي وصيفاً.

فاجأ الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء جمهور كرة القدم الأسيوي الأربعاء عقب إعلانه قائمة أفضل 250 فريقا أسيويا في العقد الأول من القرن الحالي، وتحديداً من عام 2001 إلى 2010، إذ أعلن عن قائمة الترتيب التي تصدرها فريق الهلال السعودي، فيما حل باختاكور الأوزبكي وصيفاً.

وفكرة جائزة "نادي العقد" أطلقها رئيس الاتحاد الأسيوي القطري محمد بن همام الموسم الماضي في الرياض، لكن اتحاد التاريخ والإحصاء خطف الفكرة، واستبق الاتحاد الأسيوي في إعلان الفائزين بها بطريقته الخاصة التي اعتمدت على معايير غير واضحة.

وشهدت القائمة تواجد ثمانية أندية سعودية أخرى في القائمة، منها الاتحاد الذي حل ثالثاً، والشباب في المرتبة 15، فيما تواجد الأهلي والنصر على التوالي في المرتبتين 33، 66.

وشهدت القائمة تواجد أندية الاتفاق، والوحدة، والقادسية، وكذلك الطائي الذي يتواجد منذ 3 أعوام في دوري الدرجة الأولى، لكنه احتل المرتبة 241 في القائمة الأسيوية.

وشهدت القائمة تواجد أندية مختلفة من أغلب الدول العربية، لكن اللافت تواجد ثمانية أندية فقط في قائمة العشرين الأولى، وهي الهلال والاتحاد والشباب من السعودية، والكويت والقادسية من الكويت فيما تواجد العين ممثلاً عن الإمارات، والسد عن قطر، والكرامة عن سوريا، وأخيراً الفيصلي عن الأردن.

وتساوت السعودية مع كوريا الجنوبية واليابان في وجود ناديين في قائمة العشرة الأفضل.

والمفارقة العجيبة تواجد 4 أندية من الهند، و3 أندية من فيتنام في قائمة المائة الأولى متقدمة على أندية أسيوية عريقة لها بطولاتها وتاريخها ونجومها.

ومن المتوقع أن تثير هذه القائمة الكثير من الجدل، خصوصاً في الشارع الرياضي السعودي الذي كان ينتظر تتويج فريق الاتحاد بهذه الجائزة في ظل تحقيقه لكأس دوري أبطال أسيا مرتين متتاليتين في العقد الأخير، وتحديداً عامي 2004 و2005، إضافةً إلى جملة من البطولات المحلية، وعلى رأسها الدوري الذي حققه 4 مرات، وهو ما لم يحققه أي نادٍ أسيوي آخر في موطنه خلال العقد الماضي.

الجدير بالذكر أنه سبق للاتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء أن قام بتتويج الهلال السعودي الموسم الماضي في حفل أقيم بمدينة لندن بلقب "نادي القرن الأسيويإضافة إلى أندية أخرى في بقية القارات، ومنها ريال مدريد عن أوروبا، والأهلي المصري عن إفريقيا.